آخر الحلقات

الأكثر استماعا

#
الإتنين 11 ماي 2015

كان أكثر ما تغير في عبد الواحد صوته الذي صار جهوريا بشكل لا يتناسب تماما مع هيأته . لم يبح له إدريس بتلك الملاحظة كما أنه ، هو ، لم يبح لصاحبه القديم بأنه هيأته تغيرت كثيرا، عشرين عاما بعد لقائهما الأخير ، هناك في المضيق . سأله إن كان لا يزال يعمل في المرسى .. ضحك الرجل حتى ظهرت أضراسه وشعر عبد الواحد بأنه ما كان له أن يسأله ذاك السؤال ..