آخر الحلقات

الأكثر استماعا

#
رضا كريفي الأربعاء 28 نونبر 2018

أجرى وزيرُ الشؤون الخارجية و التعاون الدولي ناصر بُوريطة،الاثنين،مُباحثاتٍ مع سفير الجزائر بالرباط..و بحسب بلاغ للخارجية المغربية فإن المغرب يظل مُنفتحا و متفائلا بشأن مستقبل العلاقاتِ مع الجزائر و يجددُ طلبهُ للسلطات الجزائرية لتعلنَ رسْميا ردها على المبادرة الملكية لإحداث الية سياسية مشتركةٍ للحوار و التشاور... في هذا العدد الجديد من المشهد المتوسطي نستضيف الإعلامي و المحلل السياسي يونس دافقير للإجابة على الأسئلة التالية :

-  كيف ينظر إلى رد الفعل المغربي أمام غياب أي رد فعل رسمي تجاه المبادرة الملكية ؟ و ما النقاط التي تلفت الانتباه في بلاغ الخارجية المغربية ؟

- بماذا يفسرُ غياب أي موقف رسمي للسلطات الجزائرية  تجاه مبادرة إحداث الية سياسية للحوار و التنسيق مع الجزائر ، مقابل طلب تونسي و جزائري  لعقد اجتماع لمجلس وزراء الشؤون الخارجية لاتحاد  المغرب العربي ؟

-  ماذا لو استمر هذا الصمت الرسمي الجزائري....

ما الذي يعنيه هذا الصمت ؟ ما هي مببراته ؟ و ما هي نتائجه ؟