آخر الحلقات

الأكثر استماعا

#
رضا كريفي الثلاثاء 31 يناير 2017

ألقى العاهلُ المغربي الملك مُحمد السادس اليوم خطابا أمام المشاركينَ في أشغال القمة 28 لقادةِ دول و رُؤساء حكومات بلدان الاتحاد الإفريقي التي احتضنتها العاصمةُ الاثيوبية أديس أبابا... خطاب يأتي بعد ساعاتٍ من عودة المغرب إلى مؤسسته القارية و بتأييد أغلب الدول الافريقية.... خطابٌ تارِيخي و قوي... خطاب برسائل عديدة... و أرقام و مُعطيات...

في ركن  " ضيف التحرير "  ليومهِ الثلاثاء سنحاول رفقة الدكتور الحسان بوقنطار ، أستاذ العلاقات الدولية بجامعة محمد الخامس بالرباط الإجابة على الأسئلة التالية

أي قراءة لمضامين خطاب العاهل المغربي ؟ و ما الذي تعنيه هذه العودة القوية للمملكة إلى بيتها القاري ؟

أي تصور للمغرب لكي يساهم في جعل قارته الإفريقية ذات ريادة ؟

ما هي الرهانات المقبلة بعد العودة الرسمية و القوية  للمملكة المغربية إلى الاتحاد الإفريقي بدعم إفريقي واسع ؟