انظر أيضا

آخر المقالات

نصابو "السماوي" تحت مجهر المديرية العامة للأمن الوطني (صورة)
أخبار المغرب

نصابو "السماوي" تحت مجهر المديرية العامة للأمن الوطني (صورة)

نشرت المديرية العامة للامن الوطني تغريدة على حسابها الرسمي على موقع تويتر، تحذر من خلالها من نصابي “السماوي” والفقهاء “المجهولين” ممن يمارسون شعائرهم الغريبة للنصب على المواطنين وسلبهم ممتلكاتهم.

وفي رسم توضيحي، وصفت المديرية العامة للأمن الوطني كيف يستطيع ممارسو هذا النوع الغريب من النصب، التخفي في هوية مشعوذين، يمتلكون قوى خارقة، ويكونون مصحوبين في أغلب الأحيان بامرأة.

وتوضح المديرية العامة للأمن الوطني عبر تغريدتها، مدى فاعلية عمليات نصب “السماوي”، التي غالبا ما يروح ضحيتها أشخاص يؤمنون بالقوى الخارقة، ممن يسلمون كل ممتلكاتهم للنصاب، بحجة أنه سيعمل على تطهير كل ما سيحصل عليه، ثم يعمل على وضعه في ثوب ولفه في ورق وأشياء من دون قيمة تذكر، ليطلب فيما بعد من ضحاياه عدم فتح القماش الذي يضم ممتلكاتهم في الحال، حتى تتم عملية التطهير على أكمل وجه، وهي المدة التي تكون كافية لإختفاء النصاب محملا بما حصل عليه من ضحيته.