انظر أيضا

آخر المقالات

الشرطة الألمانية..تم تفادي سبع هجمات إرهابية منذ عام 2016
دولي

الشرطة الألمانية..تم تفادي سبع هجمات إرهابية منذ عام 2016

أفاد المكتب الاتحادي للشرطة الجنائية، أن سلطات الأمن في ألمانيا حالت دون وقوع سبع هجمات ارهابية في البلاد منذ هجوم الدهس الذي وقع في برلين عام 2016 مخلفا مقتل 12 شخصا وإصابة العشرات.

   وقال رئيس المكتب، هولغر مونش، في حديث لصحيفة “راينيشه بوست” الألمانية الصادرة اليوم الأربعاء، إن القصور الذي شاب الإجراءات القانونية المتعلقة بشؤون الأجانب والمراقبة والملاحقة الجنائية للتونسي أنيس العمري، الذي نفذ بعد ذلك هجوم الدهس في برلين، لا يمكن أن يحدث بعد ذلك الآن.

   وأشار مونش الى أن عدد الإسلامويين الخطيرين أمنيا في ألمانيا تضاعف بمقدار يزيد عن خمس مرات منذ عام 2013، ليصل اليوم إلى نحو 680 فردا.

   ومن ناحية أخرى، وصف مونش التهديدات من اليمين المتطرف على الإنترنت بأنها “تعرض الديمقراطية للخطر”، معلنا في الوقت نفسه تأسيس “مركز مركزي لمكافحة الكراهية على الإنترنت”.

   وقال: “يتعين علينا التصدي لجرائم الكراهية على الإنترنت بصورة أقوى. الإنترنت يبدو أحيانا مثل معقل أخير للغرب المتوحش(…) وعندما تؤدي تهديدات اليمين إلى عدم منافسة ساسة محليين في الانتخابات وانسحاب المتطوعين من نشاطهم التطوعي، فإن هذا يعتبر أمرا مهددا للديمقراطية”.

   يذكر أن العمري استولى على شاحنة في 19 ديسمبر عام 2016 ، ودهس بها حشدا من الافراد في أحد أسواق الكريسماس في برلين . وعقب الجريمة فر العمري إلى إيطاليا، حيث لقي حتفه عقب أربعة أيام برصاص الشرطة.