انظر أيضا

آخر المقالات

واقعة رمي الأموال في الشارع العام بطنجة.. الفاعل في قبضة الأمن
أخبار المغرب

واقعة رمي الأموال في الشارع العام بطنجة.. الفاعل في قبضة الأمن

تمكنت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة طنجة، في الساعات الأولى من فجر اليوم السبت، من توقيف شخص يبلغ من العمر 32 سنة، من ذوي السوابق القضائية في الجرائم الماسة بالممتلكات، وذلك للاشتباه في تورطه في قضية تتعلق بتعدد السرقات بالكسر من داخل محلات تجارية.
 وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أنه تم توقيف المشتبه فيه، وهو مقيم سابق بإسبانيا قبل أن يتم ترحيله بعد قضاء عقوبة سجنية من أجل السرقة، بإرشاد من حارسين ليليين بعدما تم الاشتباه في تورطه في ارتكاب عمليات سرقة، حيث تم العثور بحوزته على أدوات حديدية يشتبه في استخدامها في كسر الأقفال بغرض ارتكاب السرقة الموصوفة.
وقد أوضحت الأبحاث والتحريات المنجزة، يضيف المصدر ذاته، أن المشتبه فيه ارتكب سرقات من داخل محلات تجارية، في ساعات متأخرة من الليل وباستعمال الكسر، ومن بينها عملية السرقة التي استهدفت محلا لبيع العقاقير في شهر يوليوز المنصرم، والتي تخلى فيها المشتبه به عن المبالغ المالية المسروقة بالشارع العام بعدما تعذر عليه إتمام التنفيذ المادي لهذه الجريمة.
وقد تم، وفق البلاغ، الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، بينما لازالت الأبحاث والتحريات وعمليات التفتيش متواصلة لحجز أية منقولات أو أموال متحصلة من هذه الأفعال الإجرامية.