انظر أيضا

آخر المقالات

بدلا من الدفن..واشنطن توقع على قانون تحويل الجثث إلى سماد بشري
منوعات

بدلا من الدفن..واشنطن توقع على قانون تحويل الجثث إلى سماد بشري

وافق حاكم ولاية واشنطن غاي إنسلي، الثلاثاء، على مشروع قانون يرخض لمراكز مختصة في “التخصيب العضوي الطبيعي”  بتحليل الجثث وتحويلها غلى سماد، بعد دمجها بمواد أخرى كنشارة الخشب والتبن.

وبموجب هذا القانون سيتم تحويل جثث الموتى، من الذين تمت الحصول على موافقة أهاليهم، إلى تربة غنية بالسماد البشري في غضون بضعة أسابيع فقط، بدلا من أن تسلك الطريق العادي نحو المقابر او الحرق.

من جهتها قالت صاحبة المشروع ومؤسسة والرئيسة التنفيذية لشركة “ريكومبوز” كاتينا سبيد، إن هذه العملية استمدت من مشروع”سماد الماشية” الذي يعتمده المزارعون منذ سنوات، وحقق نجاحا كبيرا، وأضافت “سنعمل على  تحويل رفات الموتى البشريين إلى تربة خصبة، وبهذا سنعمل على خلق حياة جديدة من رحم الموت”.

وقالت المتحدثة ذاتها: ” الفكرة تعتمد على اتباع نظام الطبيعة، الذي يعيد رفاتنا إلى الأرض لتتحول إلى تراب فيما بعد.”

وشهدت سنة 2018، إجراء اول اختبار على جثث ستة مرضى، كانوا قد تبرعوا بأجسادهم من أجل البحث العلمي.

Image associée

Image associée