العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

مصر تضرب حصارا 'اتصاليا وامنيا' في جمعة الغضب

مصر تضرب حصارا

قامت السلطات المصرية بقطع خدمات الانترنت والهاتف المحمول اليوم الجمعة قبل ساعات من انطلاق مظاهرات جمعة الغضب الذي دعا إليه نشطاء الانترنت، وعمدت إلى نشر مكثف لقوات الأمن في القاهرة والمدن الرئيسية. ...

ويتوقع أن تكون احتجاجات 'يوم الغضب' الأكبر من نوعها على حكم مبارك، وأعلن محمد البرادعي المدير السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية، وداعية الإصلاح المصري البارز، مشاركته في جمعة الغضب، وقال 'سأكون مع المتظاهرين، لقد كسر الناس حاجز الخوف، ومتى ما كسر حاجز الخوف فلا سبيل للتراجع'.

وناشد الأمين العام للأمم المتحدة بان جي مون اليوم الجمعة قادة مصر وشعبها عدم تصعيد العنف ودعا لاحترام حرية التعبير.

 وقال بان في مؤتمر صحفي في الاجتماع السنوي للمنتدى الاقتصادي العالمي " على كل المعنيين -شعبا وقيادة- ضمان ألا يؤدي الوضع في تلك المنطقة وبخاصة في مصر لمزيد من العنف" وأضاف "إنني أهيب بالسلطات أن تنظر إلى هذا الموقف باعتباره فرصة لمخاطبة شكاوى شعبها المشروعة".
وكانت السلطات المصرية قد قامت باعتقال العديد من قيادات وأطر جماعة الإخوان المسلمين، بينهم قيادات في مكتب الإرشاد في الجماعة ونواب سابقون وسط انتقادات لها باستخدام القوة المفرطة في تفريق المتظاهرين.
وكان الحزب الوطني الديمقراطي الحاكم قد أعلن يوم الخميس أنه مستعد للحوار مع الشعب ومع المعارضة.
في الوقت نفسه حذرت وزارة الداخلية المصرية من أنها ستتخذ تدابير "حازمة" في مواجهة المتظاهرين المعارضين للحكومة. والذين دعوا للخروج إلى الشوارع بعد صلاة الجمعة بعد ثلاثة أيام من الاحتجاجات والاشتباكات الدامية مع الشرطة.
     

إضافة تعليق

انظر أيضا