انظر أيضا

آخر المقالات

ماوكلي الحقيقي يعود في إسبانيا...نشأ بين الذئاب ويحن لحياة البرية
منوعات

ماوكلي الحقيقي يعود في إسبانيا...نشأ بين الذئاب ويحن لحياة البرية

أوردت صحيفة “إل باييس” الإسبانية بنسختها الإنجليزية قصة رجل إسباني في 72 من العمر، عاش وسط الحيوانات، خصوصا الذئاب، لأكثر من اثنتي عشرة سنة.

وأفادت الصحيفة أن ماركوس رودريغيز تربى في منطقة جبلية تسمى "سييرا مورينا" في إسبانيا، إلى حين 19 عاما، عندما تم العثور عليه من طرف الحرس المدني ولم يكن قادرا على الكلام.

ويتذكر رودريغيز السنوات التي قضاها في الجبال رفقة الذئاب بأنها الأجمل، مؤكدا أنه تعرض للاستغلال في العمل من طرف البشر، وهو الأمر الذي لم يعشه مع الحيوانات.

ويعتبر رودريغيز من الحالات القليلة الموثقة للإنسان الذي تربى على يد الذئاب. توفيت والدته عن الوضع وتزوج والده من امرأة أخرى فوضعه عند راع في أحد الجبال، لكن الراعي توفي أو اختفى، كما يؤكد ذلك رودريغيز، ليجد نفسه وسط الئاب في سن 7 من العمر

ويعيش الرجل حاليا في منزل صغير بارد في منطقة غاليسيا في إسبانيا.