العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

ذكريات بصير في "الليغا" بعيون صحيفة إسبانية

ذكريات بصير في "الليغا" بعيون صحيفة إسبانية

استحضرت صحيفة اسبانية ذكريات جيل من المغاربة الذين تألقوا في دوري الليغا، وعلى رأسهم اللاعب الدولي صلاح الدين بصير. 

 

 

وكتبت صحيفة 'آس عربي' 'إذا كان نيبت يعبر عن الصلابة الدفاعية، وحاجي يمثل السرعة والعنفوان، وحادا كماتشو يمثل القدرة على الإنهاء، وشيبو يمثل الانطلاقة والروح، فإن ما يشبه 'حبة الكرز' التي تزين التاج المغربي، كان صلاح الدين بصير، ذلك النجم الذي كانت له تجربة في الدوري الإسباني.'

 

واستعرضت الصحيفة تاريخ النجم المغربي أو 'مارادونا الصحراء' كما كان يلقبه المغاربة،  رفقة فريق ديبورتيفو لاكورونيا، حيث كانت البداية في موسم 1997-1998، حينما طلب مدرب ديبورتيفو لاكورونيا خوسيه مانويل كورال، انضمام بصير بالاسم إلى زميليه مصطفى حاجي ونور الدين نيبت.

 

ووقع بصير لمدة 4 سنوات، وقضى موسما جيدا للغاية مع ديبورتيفو لاكورونيا، حيث شارك في 21 مباراة، وسجل 5 أهداف.

 

ومن أبرز المباريات التي تألق فيها بصير، حسب 'آس'، لقاء سبورتينج خيخون في 17 ماي 1998، والذي انتهى بفوز ديبورتيفو لاكورونيا بثلاثية نظيفة، سجل منها بصير هدفين.

 

وختمت الصحيفة الاسبانية مقالها بالقول بان بصير 'كان جزءًا من جيل متميز للاكورونيا اشتمل على 3 لاعبين مغاربة، وظل قصة محفورة في أذهان محبي الليجا من المتابعين العرب، أن يوجد 3 لاعبين عرب في فريق واحد ذي تاريخ بالليجا.'

 

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا