العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

حمادة بن عمور: جنرال بلا نياشين

حمادة بن عمور: جنرال بلا نياشين

عيون دامعة ..ليس خوفا ولا فزعا ولكن ..فرحا وغبطة. مئات من الشبان التونسيين اختاروا اليوم التخلي عن الشارع، حيث يتظاهرون، لفسحة زمنية هي لقاء مع ...الجنرال. ...

عفوا ..الجنرال ليس عسكريا متمنطقا بمسدس أو معتمرا خوذة ..الجنرال، قبل أن يتجلى صورة، صوت طالما صدح عبر الشبكة العنكبوتية وأثث ليالي منتديات الفيسبوك .. صوت فإسم بملامح .. شاب في الربيع الحادي والعشرين إسمه حمادة.

حمادة بنعمّور .. ولكم أيضا أن تنادوه الجنرال، هو مغني ( راب ) رافقت انّات نبراته الصوتية تلك المظاهرات التي انطلقت من سيدي بوزيد وانتهت بنهاية زمن زين العابين بنعلي.

إشتهر صوت حمادة بنعمورة بأغنية .. لم تكن كالأغنيات .. كانت كلمات .. تقول : أيها الرئيس لقد مات شعبك ..
لم ينسلخ الجنرال ، حمادة بنعمور، بالكامل من بقايا خجل الصبا ..كان مندهشا قبل أن يعتلي الخشبة للقاء مباشر مع جمهور كثيرون ضمنه سيضعون للمرة الأولى للصوت الذي آنسهم ، حرّكهم وشحنهم ، ملامح .. جسدا .. هذا هو مغني الراب الذي منح ثورة الياسمين إيقاعا . كذلك يعتقد كثيرون .. ومنهم شيوخ لم تتمالك عيونهم الدمع فبكوا .. فرحة ، ربما ، إعجابا .. ربما .
حمادة بنعمور .. تمثال يمشي لثورة الياسمين .. كذلك يراه المعجبون.. كذلك يراه الذين تظاهروا وقرروا لحظة استراحة للتملي بطلعة جنرال يغني.. بلا نياشين .

إضافة تعليق

انظر أيضا