العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

جدل حول عدد ساعات الصيام ومواقيت الصلاة في الجزائر

جدل حول عدد ساعات الصيام ومواقيت الصلاة في الجزائر

DR

أثار الباحث الجيوفيزيائي والخبير الفلكي الجزائري لوط بوناطيرو، الجدل بتصريحاته حول ساعات صيام الجزائريين، التي قال إنها تتجاوز العدد المفروض بأربعين دقيقة، مضيفا أنه على الوزارة الوصية على الشؤون الدينية بالبلاد، تصحيح رزنامة مواقيت الصلاة والإمساك.

وأكد بوناطيرو أن مركز البحث المعتمد من قبل وزارة الشؤون الدينية في تحديد المواقيت يعتمد في حساباته على "الفجر الفلكي" و ليس "الفجر الديني"، وهو ما يتسبب للجزائريين في صيام أربعين دقيقة إضافية والصلاة في غير مواقيتها.

وأضاف المتحدث ذاته، في تصريحات قدمها لوسائل إعلام جزائرية، أنه سبق له وأن اشتغل على تعديلات في هذا السياق، خلال سنوات التسعينيات، بطلب من الحكومة، إلا انها لم تعتمد للآن.

ومن جهته، رد وزير الشؤون الدينية محمد عيسى على تصريحات بوناطيرو، قائلا إنه "ليس للدولة مصلحة في أن يصوم الجزائريون أكثر أو أقل مما كتبه الله عليهم، وليس القائمون على شؤون التدين أعداء للشريعة الإسلامية حتى يزوروا مواقيت الصلاة والصيام"، مضيفا أن رزنامة الصلاة تحدد من طرف مركز البحث في الهندسة الفضائية وعلم الفلك والفيزياء الأرضية.

إضافة تعليق

انظر أيضا