انظر أيضا

آخر المقالات

بنعطية يكشف سبب غيابه عن "الأسود" بعد مونديال 2018
منوعات

بنعطية يكشف سبب غيابه عن "الأسود" بعد مونديال 2018

أكد مهدي بنعطية مدافع يوفنتوس، أن غيابه عن المنتخب الوطني المغربي بعد نهائيات كأس العالم يعود إلى افتقاده إيقاع التنافسية مع فريقه الإيطالي، مُضيفاً أن ليس من حقه ارتداء ثوب الرسمية مع 'أسود الأطلس' بناءً على إسمه فقط. 


 
 
وقال صاحب الـ31 سنة، في حديثٍ إلى شبكة 'بي بي سي' البريطانية: 'أنا لست مُخادع، أي أحد لا يلعب مع فريقه لا يمكنه أن يكون لائقاً داخل منتخبه الوطني. هذا الأخير يجب أن يستدعي أفضل اللاعبين إلى صفوفه'. 
 
'لا يمكنني أن ألعب لمدة 90 دقيقة وأنا أفتقد للإيقاع لأن إسمي بنعطية وأجر مشواراً ورائي، إنه أمر غير مُفيد ولا مُربح لي ولمدربي ولمنتخبي كذلك'، يُضيف المتحدث نفسه، الذي سجَّل عودته إلى المنتخب المغربي، في المعسكر الأخير. 
 
وجاءت عودة بنعطية إلى 'أسود الأطلس' بعدما حصل على بعض الفرص للمشاركة كرسمي مع فريق السيدة العجوز تحت قيادة ماسيميليانو أليغري، ولو أنها لازالت لم ترتقِ إلى طموحات اللاعب الذي يتطلع إلى الرسمية الدائمة.
 
وتتنافى تصريحات بنعطية والمبادئ التي ساقها مع وضعية اللاعبيْن مبارك بوصوفة ونبيل درار، اللذيْن يتواجدان، على نحو دائم، مع المنتخب المغربي، رغم أن الأول بدون فريق والثاني شارك في ثلاثة لقاءات فقط هذا الموسم.