العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

بطولة إيطاليا: إيقاف دوغلاس كوستا أربع مباريات بسبب حادثة البصق

بطولة إيطاليا: إيقاف دوغلاس كوستا أربع مباريات بسبب حادثة البصق

DR

فرض الاتحاد الإيطالي لكرة القدم الثلاثاء عقوبة الإيقاف أربع مباريات بحق الجناح البرازيلي لنادي يوفنتوس دوغلاس كوستا، على خلفية قيامه بالبصق من مسافة قريبة في وجه لاعب ساسوولو فيديريكو دي فرانشسيكو.

ووقعت الحادثة في أواخر المباراة التي فاز بها يوفنتوس 2-1 الأحد ضمن المرحلة الرابعة من الدوري الإيطالي، ونال بموجبها كوستا بطاقة حمراء مباشرة في الدقيقة 90+3، علما أنه اعتذر عن تصرفه بعد المباراة.

وتم رصد البصق عبر تقنية المساعدة بالفيديو في التحكيم ("في ايه آر").

ونشر اللاعب البالغ 28 عاما بعد المباراة عبر حسابه على انستاغرام، اعتذارا من "مشجعي يوفنتوس على ردة الفعل غير الملائمة خلال مباراة اليوم (الأحد). أتقدم أيضا بالاعتذار من زملائي الذين وقفوا بجانبي دائما في الأوقات الجيدة والسيئة".

واعتبر البرازيلي أن ما قام به كان "بشعا، أنا مدرك لذلك وأتقدم بالاعتذار من الجميع. أذكّر بأن هذا الحادث المعزول لا علاقة له بكل ما أظهرته دائما خلال مسيرتي"، مضيفا في رده على تعليق لأحد المستخدمين "لا تعرفون ما قاله (دي فرانشيسكو) لي. لكن لا يهم. أعتذر لكل من يجب علي أن أعتذر منهم، لأن ما قمت به كان خاطئا".

وفي ظل تقارير بأن دي فرانشيسكو، نجل مدرب روما أوزيبيو، توجه بإهانات عنصرية الى كوستا، نفى اللاعب الإيطالي هذه المزاعم بشكل قاطع الثلاثاء، قائلا عبر حساب ناديه على "تويتر" أنه "منزعج للغاية من المزاعم والاختراعات التي ظهرت في بعض وسائل الإعلام المحلية".

أضاف "كل هذا مهين (...) لن أسمح بأن ينسب إلي أي تصرف و/أو عبارات عنصرية لا تنتمي الى قيمي الأخلاقية وهي ثمرة مخيلات الآخرين. أطلب وأطالب بالاحترام!".

وسيكون دوغلاس كوستا الأربعاء ضمن تشكيلة بطل إيطاليا في المواسم السبعة الأخيرة، عندما يحل ضيفا على فالنسيا الإسباني في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الثامنة لدوري أبطال أوروبا.

وعلق مدرب يوفنتوس ماسيميليانو أليغري مجددا على ما قام به كوستا، قائلا في المؤتمر الصحافي الثلاثاء أن لاعبه "مر بلحظة تخلٍّ يمكن أن تحصل، وطلب مسامحته. سيغيب أربع مباريات (محليا) ولن نقوم كناد باستئناف هذه العقوبة".

أضاف "كانت حركة بشعة جدا فاجأت الجميع، حركة غير معتادة"، متابعا "غدا سأقرر ما اذا كان سيجلس على مقاعد البدلاء أو يبدأ أساسيا. أنا آسف لأن هذا التصرف لم يكن أمرا يجدر إظهاره للأطفال (الذين يتابعون مباريات كرة القدم)، لكنه (كوستا) أول من خاب أمله بسبب تصرفه".

وكان أليغري قد قال عن الحادثة بعد المباراة، أن كوستا "ربما كان غاضبا من خطأ حصل قبل ذلك، لكن لا يهم، لأن أمورا كهذه يجب ألا تحدث قطعا. الأمر الوحيد الذي يجب أن نتجنبه هو الخضوع للاستفزاز".

 

إضافة تعليق

انظر أيضا