العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

الحكومة الايطالية الجديدة تنال ثقة مجلس الشيوخ

DR

حصلت الحكومة الايطالية بقيادة باولو جنتيلوني الاربعاء، على ثقة مجلس الشيوخ، بعد نيلها ثقة مجلس النواب مساء الثلاثاء، لتباشر بذلك عملها رسميا، وتكمل مشوار رينزي الاصلاحي حسب ما أعلنت عنه في وقت سابق.

وحصل جنتيلوني الذي شغل منصب ماتيو رينزي بعد استقالته، على 169 صوتا في حين رفض 99 سناتورا منح الثقة له، فيما قاطع قسم من المعارضة التصويت، على اعتبار أن الغالبية لم تعد شرعية بعد تصويت الإيطاليين بكثافة ضد الإصلاح الدستوري في الرابع دحنبر الجاري.

وتملك حكومة جنتيلوني في مجلسي البرلمان غالبية أصوات يسار الوسط، التي كان تشغلها حكومة رينزي الذي استقال قبل أسبوع إثر هزيمته في الاستفتاء حول الاصلاح الدستوري.

وأمام حكومة جنتيلوني سنة فقط لتنجزعملها، قبل أن تنتهي ولاية البرلمان الحاليفي الفصل الاول من سنة 2018.

ويستعد جينتيلوني للمشاركة كرئيس للوزراء في مؤتمر الرؤساء الاشتراكيين الأوروبيين، الخميس في بروكسل، كأول مهمة رسمية.

وكان جينتيلوني قد أعلن في خطاب أمام مجلس النواب الثلاثاء، أن حكومته "حكومة مسؤوليات"، وستبقى على سدة الحكم طالما ستتمتع بالأغلبية البرلمانية، كما أكد على أن نشأة حكومته تأتي في "وقت عصيب" بالتزامن مع االادارة الأمريكية الجديدة، والتي "نحن على استعداد للعمل معها سويا، ومع وجود العديد من مسارح الحرب في العالم".

 

زهير الوسيني- كاتب صحفي- من روما 

00:01:16

إضافة تعليق

انظر أيضا