انظر أيضا

آخر المقالات

الأمم المتحدة تخصص 32 مليون دولار لحملة مكافحة المجاعة في اليمن
منوعات

الأمم المتحدة تخصص 32 مليون دولار لحملة مكافحة المجاعة في اليمن

كثفت الأمم المتحدة يوم الجمعة معركتها ضد المجاعة في اليمن بتحويل تمويل قدره 32 مليون دولار أمريكي من الصندوق المركزي للاستجابة لحالات الطوارئ إلى جهود الإغاثة الإنسانية في هذا البلد الذي مزقته الحرب.

وأعلن كل من وكيل الأمين العام للشؤون الإنسانية ومنسق الإغاثة في حالات الطوارئ، مارك لوكوك، والمدير التنفيذي لبرنامج الأغذية العالمي، ديفيد بيزلي، عن هذه المساهمة في مقر الأمم المتحدة بنيوبورك.

وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة ،ستيفان دوجاريك ، إن " التمويل سيساعد برنامج الأغذية العالمي على زيادة العمليات اللوجستية الإنسانية، بما في ذلك زيادة عمليات الشحن الجوي للأغراض الإنسانية، ونقل المزيد من العاملين في المجال الإنساني، وتوفير مساكن الإقامة لهم، بما في ذلك ?في الحديدة?، وتوسيع اتصالات الطوارئ".

وأضاف دوجاريك أن هذا التمويل سيدعم أيضا عمل وكالات الأمم المتحدة، فضلا عن المنظمات غير الحكومية العاملة في عمليات الإغاثة الإنسانية.

من جهته، قال المدير التنفيذي لبرنامج الأغذية العالمي إنه "في جميع أنحاء اليمن، تساعد المنظمات الإنسانية الشجاعة بالفعل الملايين من الناس، لكن الاحتياجات أكبر من ذلك"، مضيفا أن "برنامج الأغذية العالمي يسعى إلى زيادة مساعداته من 8 ملايين شخص مستفيد شهريا إلى 12 مليون شخص شهريا ،وسوف تساعد هذه المساهمة المقدمة من الصندوق المركزي للاستجابة لحالات الطوارئ على تحقيق ذلك".

أما وكيل الأمين العام الأممي للشؤون الإنسانية ومنسق الإغاثة في حالات الطوارئ، فأكد أنه "من أجل تفادي حدوث الأسوأ في اليمن، لابد لجميع أطراف الصراع من تسهيل وصول مساعدات الإغاثة الإنسانية بسرعة ودون عائق إلى المدنيين المحتاجين".

وأضاف أن "برنامج الأغذية العالمي يقدم دعما لوجستيا متميزا، بما في ذلك النقل والإقامة ودعم الاتصالات للعديد من وكالات الإغاثة، وإن هذا التخصيص المالي سوف يمول التمديد العاجل لتلك الخدمات".