العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

ارتفاع بنسبة تفوق 200 في المائة في عدد الشركات التي نقلت مقراتها خارج كتالونيا خلال الشطر الثاني من 2018

ارتفاع بنسبة تفوق 200 في المائة في عدد الشركات التي نقلت مقراتها خارج كتالونيا خلال الشطر الثاني من 2018

قالت مؤسسة "إيمفورما" المتخصصة في تدبير وتوزيع البيانات والمعطيات حول الشركات والمقاولات إن 595 شركة ومقاولة نقلت مقراتها الاجتماعية من جهة كتالونيا خلال الشطر الثاني من عام 2018 أي ما يمثل زيادة قدرت نسبتها ب 234 في المائة مقارنة مع نفس الفترة من عام 2017 .

وكشف تقرير لمؤسسة "إيمفورما" نشرت مضامينه وسائل الإعلام المحلية الأربعاء أن رقم أعمال الشركات والمقاولات التي قررت نقل مقراتها الاجتماعية خلال الشطر الثاني من السنة الجارية إلى خارج جهة كتالونيا تجاوز 627 مليون أورو خلال هذه الفترة .

وأوضحت نفس المصادر أن عدد هذه الشركات التي انتقلت خارج إقليم كتالونيا خلال هذا الشطر انخفض بنسبة 65 في المائة مقارنة بعدد المقاولات التي سلكت نفس النهج خلال الشطر الأول ( الثلاثة أشهر الأولى من عام 2018 ) الذي عرف نقل ما مجموعه 1695 شركة ومقاولة لمقراتها باتجاه مناطق وجهات خارج الإقليم .

وأشارت إلى أن جهة كتالونيا استحوذت على نسبة 35 في المائة من العدد الإجمالي للشركات التي اعتمدت قرار نقل مقراتها بمجموع التراب الإسباني خلال الشطر الثاني من عام 2018 مضيفة أن الفارق السلبي بين الشركات التي انتقلت من الجهة وتلك التي اختارت إقامة مقراتها بها بلغ 471 شركة ومقاولة وهو أعلى معدل على الصعيد الوطني مما جعل منها الجهة الوحيدة بين الجهات الإسبانية الأخرى التي حافظت على هذا المنحى التنازلي منذ عام تقريبا .

وأكدت أن جهة مدريد احتلت المركز الأول في استقطاب الشركات والمقاولات التي قررت نقل مقراتها سواء من كتالونيا أو غيرها من الجهات الأخرى حيث استحوذت على نسبة 63 في المائة من مجموع هذه الشركات والمقاولات منها 84 في المائة فقط من جهة كتالونيا لوحدها .

إضافة تعليق

انظر أيضا