العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

اتصالات أوروبية لمنع إسرائيل من هدم قرية "الخان الأحمر" شرق القدس

اتصالات أوروبية لمنع إسرائيل من هدم قرية "الخان الأحمر" شرق القدس

قال مسؤول الإعلام بمكتب الاتحاد الأوروبي في فلسطين، شادي عثمان، إن كافة الاتصالات التي يجريها الاتحاد حاليا، تنصب على كيفية منع إسرائيل من الإقدام على هدم قرية "الخان الأحمر" شرق القدس المحتلة.


وأكد عثمان، في تصريحات صحفية، اليوم الأربعاء، "أن قضية الخان الأحمر، ليست قضية معزولة عن غيرها، إذ أن هناك العديد من المناطق المصنفة (ج)، وأن القيام بمثل أي إجراءات مماثلة لما يحدث في الخان الأحمر، يعني التقسيم والسيطرة على هذه المناطق، وبالتالي يجعل حل الدولتين شبه مستحيل".

وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلي، أخطرت، مؤخرا، سكان قرية "الخان الأحمر"، وأمهلتهم حتى الأول من شهر أكتوبر المقبل، لإخلاء وهدم منازلهم بأيديهم، وإلا ستنفذ قرار محكمة الاحتلال العليا بشأن الهدم.

وقررت المحكمة العليا للاحتلال الإسرائيلي في الخامس من الشهر الجاري، هدم وإخلاء "الخان الأحمر".

ويحذر فلسطينيون من أن تنفيذ عملية الهدم من شأنها التمهيد لإقامة مشاريع استيطانية تعزل القدس الشرقية عن محيطها، وتقسم الضفة الغربية إلى قسمين بما يؤدي إلى تدمير خيار "حل الدولتين".

وينحدر سكان التجمع البدوي "الخان الأحمر" من صحراء النقب، وسكنوا بادية القدس عام 1953 إثر تهجيرهم القسري من قبل سلطات الاحتلال.
 

إضافة تعليق

انظر أيضا