انظر أيضا

آخر المقالات

إضاءة معالم إسطنبول باللونين الأزرق والبرتقالي في اليوم العالمي للسرطان
صحة وجمال

إضاءة معالم إسطنبول باللونين الأزرق والبرتقالي في اليوم العالمي للسرطان

تمت مساء الاثنين، إضاءة معالم مدينة إسطنبول باللونين الأزرق والبرتقالي، تضامنا مع مرضى السرطان، في اليوم العالمي للداء، الذي يصادف اليوم 4 فبراير من كل عام.


وبهدف خلق الوعي والتضامن مع مرضى السرطان، قامت بلدية إسطنبول بإضاءة كل من برج غلاطة، وجسر السلطان محمد الفاتح، وجسر شهداء 15 يوليوز، وجسر السلطان ياووز سليم، باللوني الأزرق والبرتقالي.

ويخلد العالم اليوم العالمي للسرطان كل سنة في 4 فبراير، بهدف التعبير عن الدعم لمرضى السرطان واتخاذ الإجراءات اللازمة من أجلهم، ودعوة الجهات المعنية لبذل المزيد من الجهود للتخفيف من معاناتهم مع هذا الداء. 

ويشكل تخليد اليوم العالمي لمكافحة السرطان محطة لتقييم مدى انتشار وتطور "داء العصر"، وتحديد أفضل سبل الوقاية منه.

وحسب آخر إحصائيات المنظمة العالمية للصحة، فإن رجلا من أصل خمسة رجال وامرأة من بين ست نساء في العالم معرضون للإصابة بهذا المرض خلال حياتهم، كما أن الأرقام تشير إلى أن رجلا من بين ثمانية رجال وامرأة من أصل 11 معرضون للوفاة جراء المرض.