العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

إسبانيا .. الحكومة تدعو الرئيس الكاتلاني إلى عدم الإعلان أحادي الجانب عن استقلال الإقليم

إسبانيا .. الحكومة تدعو الرئيس الكاتلاني إلى عدم الإعلان أحادي الجانب عن استقلال الإقليم

DR

دعا الناطق الرسمي باسم الحكومة الإسبانية إينيغو مينديز دي فيغو الثلاثاء رئيس إقليم كتالونيا كارليس بيغديمونت إلى عدم الإعلان أحادي الجانب عن استقلال هذه المنطقة التي تقع شمال شرق إسبانيا خلال مداخلته المتوقعة اليوم أمام البرلمان الجهوي .

وقال الناطق الرسمي باسم الحكومة الإسبانية في تصريحات للصحافة " أطلب من السيد يبغديمونت ألا يقدم على أي خطوة لا رجعة فيها وألا يسلك طريق اللاعودة وألا يعلن من جانب واحد عن استقلال الإقليم وأن يعود إلى جادة الصواب وإلى الشرعية " .

وذكر السيد مينديز دي فيغو بأن " أوربا أكدت بشكل واضح أنها لن تقبل أي إعلان عن استقلال إقليم كتالونيا " مشيرا إلى انه " لا يجب القيام بشيء لن يكون له أي وقع أو تأثير في النهاية " .

وأكد أن " الإعلان عن استقلال الإقليم يشكل في العمق هزيمة لأوربا التي تم بناؤها بعد الحرب العالمية الثانية من أجلنا لنعيش فيها بديموقراطية وحرية . إن الأمر يتعلق بنموذج الاتحاد الأوربي وكذا بالمثال والقدوة التي يجب أن نستمر في إعطائها للآخرين " .

ومن المقرر أن يتدخل السيد بيغديمونت عشية اليوم الثلاثاء ابتداء من الساعة السادسة مساء أمام البرلمان الكاتلاني لتقديم النتائج التي أسفر عنها الاستفتاء حول الدستور الذي جرى يوم فاتح أكتوبر والذي اعتبرته السلطات المركزية الإسبانية " غير شرعي " .

وكانت نائبة رئيس الحكومة الإسبانية صوريا ساينس دي سانتا مريا قد أكدت أمس الاثنين أن السلطات الإسبانية " ستتخذ كل الإجراءات والتدابير الضرورية " في حالة الإعلان أحادي الجانب عن استقلال إقليم كتالونيا .

وأضافت في تصريح لإحدى الإذاعات الخاصة أن هذه الإجراءات الضرورية التي سيتم اعتمادها في حالة الإعلان أحادي الجانب عن استقلال هذا الإقليم تروم بالأساس " استعادة القانون والديموقراطية بهذه الجهة " .

وشددت السيدة سانتا مريا على أن " أي إعلان محتمل عن استقلال إقليم كتالونيا لن يكون له أي وقع أو تأثير " مشيرة إلى أن الحكومة المركزية الإسبانية تنتظر الخطاب الذي سيلقيه اليوم الثلاثاء كارليس بيغديمونت رئيس الحكومة المحلية الكاتلانية أمام البرلمان .

وكان إقليم كتالونيا قد شهد يوم فاتح أكتوبر الجاري تنظيم استفتاء حول الاستقلال رغم حظره من طرف المحكمة الدستورية الإسبانية الذي اعتبرته غير شرعي .

وكانت مشاحنات قد وقعت بين الشرطة الوطنية الإسبانية والحرس المدني من جهة وبين مجموعة من دعاة استقلال إقليم كتالونيا بمجموعة من المدن التابعة للجهة بعد تدخل هذه القوات لإغلاق مكاتب التصويت وحجز المعدات المستعملة في عملية الانتخاب خلال هذا الاستفتاء الذي منعه القضاء الإسباني .
 

إضافة تعليق

انظر أيضا