انظر أيضا

آخر المقالات

أبرز تحليلات مباراة المغرب والبرتغال من الفيفا
روسيا 2018

أبرز تحليلات مباراة المغرب والبرتغال من الفيفا

قدم المغاربة أداءًا يستحق الإشادة في هذه المواجهة التي شهدت الكثير من الحماس والإثارة والتشويق، حيث حظي أسود الأطلس بمؤازرة جماهيرية كبيرة من مشجعيهم، الذين تفاعلوا مع كل هجمة من الهجمات المغربية التي اصطدمت بدفاع برتغالي محصن ومحكم التنظيم. وكان يونس بلهندة قريباً من إدراك التعادل، لكن روي باتريسيو كان بالمرصاد لرأسيته المحكمة في الزاوية البعيدة.


وظهر كريستيانو رونالدو متألقاً كعادته، حيث قاد النجم البرتغالي منتخب بلاده إلى الفوز على المغرب في المباراة الثانية ضمن منافسات المجموعة الثانية لنهائيات كأس العالم روسيا 2018 FIFA، ليحكم على أبناء شمال أفريقيا بالإقصاء من البطولة. فبعد أدائه الملحمي في اللقاء الأول الذي سجل فيه ثلاثية شخصية منح بها رفاقه نقطة التعادل أمام إسبانيا، كان هدفه الوحيد اليوم كافياً لتأمين الإنتصار لأبناء شبه الجزيرة الأيبيرية.

وفي المقابل، كانت رأسية رونالدو بعد أربع دقائق من البداية حاسمة في منح نقاط الفوز لمنتخب البرتغال، الذي سيواجه في المباراة الختامية لحساب المجموعة فريقاً إيرانياً يدرّبه كارلوس كيروش الذي يعرفه الأيبيريون حق المعرفة، بينما سيلاقي المغاربة منتخب إسبانيا في مباراة لإنقاذ ماء الوجه.