العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

الحلقة : مهمّشون

نداء سيدي ناجي

نداء  سيدي ناجي

الحرارة مرتفعة .. ركن سيارته مقابل حقل إنتظمت على صفحته أشجار الزيتون في خطوط متوازية .. لم يظهر له أحد هناك .. في الحقيقة لم يكن يتوقع أن يرى أحدا في تلك الساحة من النهار .. من باب عرصة قريبة أطل يافع حلق رأسه بالموسى .. وقف مكانه ينظر إلى سيارة ( الخدير) الذي ما أن رآه حتى ناداه .. تقدم اليافع نحوه ..

إضافة تعليق

حلقات أخرى