العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

الحلقة : صباح الأسرة

متى تكون فصيلة الدم خطيرة بالنسبة للطفل مع أمه

متى تكون فصيلة الدم خطيرة بالنسبة للطفل مع أمه

الدكتورة هدى فاكوري تقول في صباح الاسرة عندما تحمل الأم فصيلة دم مختلفة عن تلك التي يحملها الجنين تحدث مضاعفات مرضية نتيجة هذا الاختلاف في فصائل الدم. وقد لوحظت هذه المشاكل على الأغلب في حالة فصيلة الدم ريسوس، فإذا كانت الأم ريسوس سلبي والجنين ريسوس ايجابي ودخل دم الجنين إلى دورتها الدموية خلال الحمل أو أثناء الولادة تقوم الأم بانتاج خلايا مضادة لكريات الدم الحمراء لدى الجنين. هذه الأجسام المضادة أو الخلايا الدفاعية تمر عبر المشيمة إلى دم الجنين وتقوم بتدمير كريات الدم الحمراء لديه و هذه المشكلة تؤدي إلى حدوث فقر الدم لدى الجنين وفي بعض الحالات إلى موت الجنين في داخل رحم الأم.

إضافة تعليق

حلقات أخرى
اضليعة عبد الحميد: علينا تربية ابنائنا على التسامح ولغة الحوار
18/11/2018

اضليعة عبد الحميد: علينا تربية ابنائنا على التسامح ولغة الحوار

أصبحت التربية على قيم التسامح تمثل أولوية إنسانية واجتماعية وحضارية قصوى تنادى بها الأمم وترفع شعارها الحكومات والمنظمات المدنية والحقوقية فى مختلف البلدان والمجتمعات، وذلك بناءً على القناعة التامة بقيمة هذه التربية وآثارها فى تحقيق الأمن وصيانته وترسيخ السلام الاجتماعي. وذكر الاستاذ عبدالحميد اضليعة أن “بناء الإنسان الحر المتسامح يمثل الغاية الكبرى للتربية، ومن أجل بناء هذا الإنسان المتسامح فإن السياسات والبرامج التعليمية والتربوية وعلى مختلف المستويات والمراحل بدء من رياض الأطفال وحتى الجامعة، بحاجة ماسة إلى تضمينها برامج تعزز التضامن والتفاهم والتسامح والوئام بين الأفراد، كما بين الجماعات والمجتمعات على ما بينها من تباين واختلاف طبيعي وكوني، يفترض فيه أن يثري الحياة الإنسانية ويحقق انسجامها وتناغمها، ولا يكون سببا للافتراق والتناحر والصراع”