العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

الحلقة : هاربون

لم يعد غانما

لم يعد غانما

من الكراسي الخلفية يأتي حديث بين مجموعة من الركاب تتخلله ضحكات . الرجل الذي جلس بجانب ( عبد المولى ) يبدو ، بعمامته البيضاء وجلابته المقلمة ، وكأنه يتابع ما يدور بين الجالسين في الخلف .. كانوا يتحدثون السوسية .. ثم ، بدأ يتملكه الفضول .. الحافلة تقترب من الدار البيضاء ، ستتوقف قليلا ،هناك في (أولاد زيان) لتحمل مسافرين آخرين .. أكثر من مرّة فاجأه ( عبد المولى ) وهو يحاول أن يكتشف ما في ذلك الكتاب .. ولم يكفّ عن المحاولة حتى بعد أن اكتشف أنه كتب بغير العربية .. قال مخاطبا نفسه وقد تعمّد أن يسمعه ( عبد المولى ): لوكنت أعرف اللغات الأجنبية لاستطعت أن أعرف ..

إضافة تعليق

حلقات أخرى