العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

الحلقة : صباح الأسرة

سلو بدقيق القمح

سلو بدقيق  القمح

المقادير 2 كيلو من دقيق القمح 250 غ من حبوب الكتان 250 غ ايلان 250 غ حبة حلاوة و النافع ر250 غ الصوجا كيلو وربع لوز محمر في الفرن بقشوره كيلو زنجلان محمر م,ك مسكة حرة حبة من كوزة الطيب صغيرة الحجم م,ك قرفة مطحونة لتر ونصف من زيت الزيتون سكر الصقيل او كلاصي و العسل حر طريقة التحضير تطحن زريعة الكتان جيدا ونتركها جانبا ثم نمر لطحن حبة حلاوة مع النافع نعيد العملية مرّتين ونفس الأمر بالنسبة لإلاين ويغربل حتى ثلاث مرّات و كذلك بالنسبة للصوجا تضاف للمقادير كوزة الطيب والمسكة الحرة و تطحن مع القليل من السكر كلاصي نقوم بطحن نصف مقدار اللوز والنصف لاخر يفرم رقيق يطحن الزنجلان كذلك طريقة التحضير في إناء كبير ، يخلط دقيق القمح مع جميع المقادير الجافة مع اضافة السكر كلاصي ثم بعد ذلك نقوم باضافة الزيت بالتدريج مع الدلك ويضاف العسل أيضا حتىنحصل على الحلاوة التي نريد عندما يصبح الخليط متماسك هذا يعني بأنه أصبح جاهز بالصحة و الراحة

إضافة تعليق

حلقات أخرى
اضليعة عبد الحميد: علينا تربية ابنائنا على التسامح ولغة الحوار
18/11/2018

اضليعة عبد الحميد: علينا تربية ابنائنا على التسامح ولغة الحوار

أصبحت التربية على قيم التسامح تمثل أولوية إنسانية واجتماعية وحضارية قصوى تنادى بها الأمم وترفع شعارها الحكومات والمنظمات المدنية والحقوقية فى مختلف البلدان والمجتمعات، وذلك بناءً على القناعة التامة بقيمة هذه التربية وآثارها فى تحقيق الأمن وصيانته وترسيخ السلام الاجتماعي. وذكر الاستاذ عبدالحميد اضليعة أن “بناء الإنسان الحر المتسامح يمثل الغاية الكبرى للتربية، ومن أجل بناء هذا الإنسان المتسامح فإن السياسات والبرامج التعليمية والتربوية وعلى مختلف المستويات والمراحل بدء من رياض الأطفال وحتى الجامعة، بحاجة ماسة إلى تضمينها برامج تعزز التضامن والتفاهم والتسامح والوئام بين الأفراد، كما بين الجماعات والمجتمعات على ما بينها من تباين واختلاف طبيعي وكوني، يفترض فيه أن يثري الحياة الإنسانية ويحقق انسجامها وتناغمها، ولا يكون سببا للافتراق والتناحر والصراع”