العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

الحلقة : هاربون

حاجز على مشارف الأخضرية ) الثانية والأخيرة)

حاجز على مشارف الأخضرية ) الثانية والأخيرة)

لم تكن قد مرّت سوى خمس إلى عشر دقائق ، لا أكثر ، عندما توقفت عند الحاجز سيارة سوداء من الصنف الفاخر .. الزجاج ذو اللون الداكن لا يتيح معرفة من في السيارة .. قليلة هي السيارات الفاخرة التي تمر من تلك الطريق .. يعلم العسكري الذي يرأس حاجز الجيش أن شخصية مهمة توجد على متنها ولذلك أسرع الخطو إلى حيث يقف الجندي .. ما أن وصل حتى أنزل زجاج المقعد المجاور للسائق وظهر وجه رجل حلق ذقنه بعناية . في رأسه شيب غلب على ما بقي من سواد في شعره. تشي ملامحه بهدوء غريب مريب .. قال الرجل :
أنا العقيد (ابريك ) ..

إضافة تعليق

حلقات أخرى