العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

براءة و حقارة..

براءة و حقارة..

لأني أعدت أمس مشاهدة صورة الطفل السوري ''أيلان'' بقميصه الأحمر ميتا على الشاطئ..لأني خصصت أمس ركنا لبهلوان فرنسي استقدمه "جاميل دبوز" لمراكش،و اسمه "فرانك ديبوسك" تفوه بكلام حقير في حق البلد الذي استقبله..لأني أحيانا أرى تصرفات الخلق،و أزداد يقينا بأن السينما تستحق حبنا أكثر مما يستحقه الواقع..لكل هاته الأسباب،قررت أن أتذكر مرة أخرى الطفل السوري ''أيلان'' الذي مات..قتله الإجرام الذي يحدث في بلده،و الذي دفع أهله للرحيل..

يتبع

إضافة تعليق

حلقات أخرى