العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

الموسيقى في حياة النمساويين

الموسيقى في حياة النمساويين

طقوس عبر العالم جولة على مدية أربعة أيام من الأسبوع نتعرف فيها على عادات وطقوس الشعوب باختلاف ثقافاتها

أهلا بكم مستمعينا في حلقة جديدة من طقوس عبر العالم...جولتنا بالنمسا مستمرة واليوم نتعرف على الموسيقى في حياة النمساويين

 

النمسا وكما ذكرنا سابقا.... بلد يضج بالفنون والجمال والطبيعة...ولا عجب أن تكون الموسيقى أمرا مُمَبِّزا لهذا البلد الأوروبي....من منا لا يعرف النابغتين الموسيقيتين موزارت وشوبرت؟ إنهما نمساويي الأصل والمنشأ...ومن منا لا يعرف بيتهوفن...الذي أتى من مدينته الأصلية بون بألمانيا // ليعيش جزء من حياته بالنمسا....البلد الملهم للفنانين والرسامين...ومهد الحركة الرومانسية والكلاسيكية في الموسيقى...لذا فمن غير الغريب على النمساويين اهتمامهم الشديد بالموسيقى والكلاسيكية منها خصوصا وأيضا...الأوبرا

 ...

 

دار الأوبرا في فيينا هي واحدة من أهم عناوين دور الأوبرا في العالم // لما تقدمه من عروض تتميز بأعلى مستويات الأداء والامكانيات الفنية// وهي مكان يستمتع فيه المواطن النمساوي وغيره حقاً بعروض فذة تقدمها فرق من مختلف دول العالم بأوبرا فيينا... التي تأسست في القرن السابع عشر...وصارت مؤسسة رسمية عام 1890...وفيها تتغير عروض المسرح يومياً بمعدل 50 عرض أوبرا و20 عمل باليه على مدار 285 يوماً في السنة... مما يضع دار أوبرا فيينا في مقدمة عروض الأوبرا العالمية

 

 

بهذا ننهي حلقة اليوم مستمعينا...نشكر لكم حسن المتابعة وموعدنا يتجدد في العدد المقبل

إضافة تعليق

حلقات أخرى