العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

"نوكيا" تستغني عن الرجل الثاني في الشركة

"نوكيا" تستغني عن الرجل الثاني في الشركة

DR

أعلنت شركة "نوكيا" الفنلندية للاتصالات، الجمعة، الاستغناء عن خدمات الرجل الثاني في المجموعة، رئيس شبكات الهاتف المحمول، سميح الحاج، وإجراء تعديل في فريق إدارتها.

 

وسيستمر إلحاج في منصبه في شركة "نوكيا" إلى غاية فاتح أبريل 2017، وسيظل مستشارا للشركة إلى غاية 31 ماي المقبل.

وأعرب الحاج عن "فخره بما حققته خلال فترة وجوده في نوكيا"، موضحا أنه "يترك الشركة وهي في وضع جيد".

وكان الحاج قد انضم إلى شركة "نوكيا" في سنة 2012 وساعد في تطوير الأعمال التجارية لشبكات المحمول.

كما عمل، قبل التحاقه بنوكيا، مستشارا في شركات كبرى للأسهم الخاصة، ومؤسسات استشارية في قطاع الاتصالات، وشغل عدة مناصب إدارية داخل الشركة الكندية "نورتيل" المتخصصة في توفير معدات الشبكات، وذلك إلى غاية سنة 2010 تاريخ إعلان إفلاسها.

ويأتي هذا التطور الجديد في سياق إعلان الشركة عن تغييرات في هيكلها التنظيمي، بهدف الإسراع في تنفيذ استراتيجيتها.

إضافة تعليق

انظر أيضا