العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

"لقطة الموسم" .. العطوشي وجها لوجه أمام شباك أولمبيك آسفي

"لقطة الموسم" .. العطوشي وجها لوجه أمام شباك أولمبيك آسفي

أهدر أمين عطوشي لاعب الوداد الرياضي فرصة هدف محقق، في الأنفاس الأخيرة من مباراة فريقه في ضيافة فريق أولمبيك أسفي السبت 12 ماي، برسم الدورة ما قبل الأخيرة للبطولة الاحترافية لكرة القدم، والتي توج بلقبها فريق اتحاد طنجة، عقب فوزه على جاره المغرب التطواني 2-1.

 

وكانت لقطة أمين عطوشي الأكثر إثارة خلال مباراة أسفي، حيث لو سجل هدف اللاعب ، لكانت أمور ترتيب البطولة مختلفة، ولربما تأجل تتويج البطل إلى آخر دورة. وأهدر عطوشي بغرابة شديدة أمام مرمى شبه فارغ في الدقيقة 87 من المباراة.

من جهة أخرى ضمن فريقا سريع وادي زم وأولمبيك خريبكة البقاء ضمن أندية القسم الأول، بعد فوزها الأحد، على التوالي، على كل من شباب أطلس خنيفرة، والراسينغ البيضاوي، برسم الدورة ال29 للبطولة الاحترافية اتصالات المغرب لكرة القدم.
وحقق فريق سريع وادي زم فوزا هاما في مباراة حاسمة خارج ميدانه على شباب أطلس خنيفرة بثلاثة أهداف لهدفين، ليؤمن بقاءه ضمن أندية الدرجة الأولى بعد أن ارتقى للمركز العاشر برصيد 37 نقطة، فيما ظل شباب أطلس خنيفرة في المركز ماقبل الأخير بمجموع 29 نقطة على بعد دورة واحدة من نهاية البطولة، حيث يحتاج لتحقيق الفوز أمام مضيفه الوداد البيضاوي، وانتظار تعثر شباب الريف الحسيمي الذي يستقبل اتحاد طنجة، والكوكب المراكشي الذي يحل ضيفا على نهضة بركان.

ومن جهته حافظ أولمبيك خريبكة على مكانته ضمن أندية الكبار، بعد أن اكتسح بميدانه الراسينغ البيضاوي الذي كان قد غادر رسميا القسم الأول مند الدورة ال27 بخمسة أهداف للاشيء، لينجو من صراع المنافسة على البقاء في الدورة الأخيرة، بعد أن ارتقى للمركز ال12، برصيد 35 نقطة.
أما فريق الكوكب المراكشي، فرغم فوزه بالملعب الكبير بمراكش على شباب الريف الحسيمي أحد أندية مؤخرة الترتيب، بهدف للاشيء، وارتقائه للمركز ال13 برصيد 32 نقطة، فإنه يظل من بين الأندية المهددة بالنزول، ويرتبط بقاءه بتحقيق نتيجة ايجابية أمام نهضة بركان، أو انتظار مباراتي شباب أطلس خنيفرة ومنافسه في مباراة اليوم شباب الريف الحسيمي (30 نقطة) الذي يستقبل المتوج بلقب البطولة للمرة الأولى في تاريخه اتحاد طنجة.
وأحرز 'فارس البوغاز' اللقب قبل دورة واحدة من انتهاء البطولة، وذلك بعد انتصاره بهدفين مقابل هدف واحد على ضيفه المغرب التطواني، مستفيدا من اكتفاء مطارده المباشر الوداد البيضاوي بالتعادل مع مضيفه أولمبيك آسفي بهدف لمثله.
ورفع اتحاد طنجة بهذا الفوز وهو الرابع عشر له في الموسم مقابل 10 تعادلات وخمس هزائم، رصيده إلى نقطة 52، متقدما بفارق 4 نقاط على أقرب ملاحقيه، الوداد البيضاوي وحسنية أكادير، الذي تفوق أمس على الدفاع الجديدي (3-1)،فيما تجمد رصيد المغرب التطواني عند 36 نقطة في المركز العاشر.
كما ضرب خط هجوم اتحاد طنجة بقوة، ووقع 34 هدفا مؤقتا، كان لنجمه المهدي النغمي حصة الأسد بتسجيله 13 هدفا إلى حدود الدورة 29، فيما دخل مرماه 21 هدفا وهو أقوى دفاع.

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا