العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

"داعش" يبتنى المحاولة الانتحارية الفاشلة في الجزائر

DR

أعلن تنظيم "داعش" الإرهابي مسؤوليته عن الهجوم الانتحاري الذي تمكنت الشرطة الجزائرية من إحباطه في مدينة قسنطينة شرق البلاد

وأسفرت العملية التي كانت تستهدف مركزا للشرطة في مدينة قسنطينة عن إصابة شرطيين، وتمكن أفراد الأمن من إطلاق النار على الحزام الناسف الذي كان يرتديه انتحاري. وأوضحت المديرية العامة للأمن الوطني في بيان أن "شرطيا كان خارج مقر للشرطة يقع في أسفل مبنى تسكنه عشرات العائلات، قام بعد عدد من التحذيرات بالرد بقوة وبشكل بطولي، مستهدفا بدقة حزاما ناسفا يرتديه الإرهابي".

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسلنا فيصل الميطاوي:

00:00:58

إضافة تعليق

انظر أيضا