العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

"إيزي جيت" نحو تأسيس مقر جديد في النمسا تجنبا لتبعات بريكست

"إيزي جيت" نحو تأسيس مقر جديد في النمسا تجنبا لتبعات بريكست

DR

أعلنت شركة "ايزي جيت" للرحلات الجوية منخفضة التكلفة عن خطة الجمعة تهدف من خلالها إلى متابعة رحلاتها دون أي عراقيل في الاتحاد الأوروبي حتى بعد خروج بريطانيا من التكتل بفعل "بريكست".

 

وأفاد بيان للناقلة الجوية التي تتخذ من مدينة لوتن الواقعة شمال العاصمة البريطانية مقرا لها، أنها ستؤسس فرعا جديدا باسم "ايزي جيت يوروب (أوروبا)" ومقره فيينا.

وأوضحت "ايزي جيت" التي ستبقي مقرها في لوتن، أنها تقدمت بطلب إلى النمسا للحصول على رخصة جديدة لتشغيل رحلات عبر أنحاء أوروبا بغض النظر عن الاتفاق النهائي بين لندن وبروكسل فيما يتعلق ببريكست.

وأضافت الشركة أن عملية الحصول على رخصة وصلت إلى "مراحل متقدمة" ويتوقع أن يتم التوصل إلى نتيجة بشأنها "في المستقبل القريب".

وتابعت أن الطلب سيسمح للناقلة البريطانية "بتأسيس شركة طيران جديدة، +ايزي جيت يوروب +، سيكون مقرها في فيينا وستسمح لـ+ايزي جيت+ تسيير رحلات في أنحاء أوروبا ورحلات داخلية في الأراضي الأوروبية بعد خروج المملكة المتحدة من الاتحاد الاوروبي".

وستصبح "ايزي جيت يوروب" بذلك ثالث فرع للشركة بعد "ايزي جيت" في لوتن و"ايزي جيت سويسرا" في جنيف.

واختارت الشركة فيينا بعدما توصلت إلى استنتاج بأن منظم قطاع الطيران فيها هو "الأنسب" بالنسبة إليها، على حد تعبيرها.

وأِشارت كذلك إلى أن هذا التحول سيخلق فرص عمل في النمسا دون خسارة وظائف في المملكة المتحدة.

وتابع بيان الناقلة البريطانية ان "تأسيس الشركة الجديدة سيضمن كامل حقوق طيران +ايزي جيت+ داخل اوروبا"، وأنها "ستتابع جهودها باتجاه توصل المملكة المتحدة والاتحاد الاوروبي إلى اتفاق بشأن الطيران سيسمح، بالحد الادنى، بتسيير رحلات بين المملكة والاتحاد".

وأشاد المستشار النمسوي كريسيتان كيرن بالإعلان الذي وصفه بـ"الخبر العظيم بالنسبة للنمسا".

ولكن المستثمرين لم يعيروا الخبر كثيرا من الاهتمام حيث ارتفع سهر السهم بنحو 0,1 بالمئة فبلغ 1,410 بنسا مقارنة بمستوى الإغلاق يوم الخميس.

وسارعت "ايزي جيت" بعيد تصويت بريطانيا لصالح بريكست إلى تقديم طلب للحصول على رخصة طيران في الاتحاد الاوروبي للمحافظة على رحلاتها في دول التكتل.

وشهد قطاع الطيران المدني البريطاني ازدهارا في العقدين الماضيين بفضل نظام الاجواء الاوروبية المفتوحة، الذي رفع القيود التجارية على الخطوط الاوروبية.

وما لم يتوصل المفاوضون الى تأمين شروط تفضيلية، قد تخسر شركات الطيران البريطانية هذا الحق بمجرد خروج البلاد من الاتحاد.

وسيعني ذلك انها لن تتمتع بحقوق حرية تحديد تعرفة تذكرة السفر، او اطلاق وجهات جديدة في اوروبا دون الحصول على موافقة مسبقة.

وسيتم فرض رسوم جديدة على الركاب المغادرين او الواصلين الى المملكة المتحدة، وستواجه شركات الطيران البريطانية عقبات وتأخيرات في اطلاق وجهات جديدة.

ووفقا للخطط التي تم الكشف عنها الجمعة، ستسير "ايزي جيت يوروب" 100 طائرة بطواقم يبلغ عدد أفرادها أربعة آلاف في أنحاء باقي دول الاتحاد الاوروبي الـ27 بعد بريكست.

ومن لوتن، ستدير "ايزي جيت" العمليات التشغيلية لـ140 طائرة وستة آلاف موظف داخل بريطانيا، فيما سيكون لدى "ايزي جيت سويسرا" 25 طائرة و950 موظفا مقرهم جنيف.

إضافة تعليق

انظر أيضا