العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

واشنطن تطمئن حلفاءها الأوروبيين في مؤتمر ميونيخ

واشنطن تطمئن حلفاءها الأوروبيين في مؤتمر ميونيخ

DR: Reuters

لم يخف الأوروبيون، خلال مؤتمر الأمن الذي تحتضنه مدينة ميونيخ السويسرية، قلقهم إزاء حالة الضبابية التي تطغى على التوجهات السياسية للولايات المتحدة، خصوصا تلك التي تهم قارتهم في ظل محاولات الرئيس دونالد ترامب للتطبيع مع روسيا والتقرب منها.

وأوضح رئيس المؤتمر فولفغانغ اتشينغر إن "القادة الاوروبيين والحكومات الاوروبية يترقبون بفارغ الصبر معرفة ماهية توجهات الولايات المتحدة في السياسة الخارجية في هذه الفترة الجديدة".

بدورها قالت وزيرة الدفاع الألمانية أورسولا فون دير ليان بشكل صريح إن "أصدقاءنا الأميركيين يعرفون أن نبرتهم حيال أوروبا والحلف الأطلسي لها تأثير مباشر على تماسك قارتنا"، متابعة أن "اتحادا أوروبيا مستقرا هو لصالح الولايات المتحدة، وكذلك حلفا أطلسيا قويا وموحدا".

وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس، الذي يشارك ضمن وفد رفيع المستوى يمثل الولايات المتحدة، عبر عن عدم استعداده للتعاون عسكريا مع روسيا التي أكد ضرورة التزامها بالقانون الدولي.

وعن العلاقات الأمريكية الأوروبية، قال ماتيس إن "العلاقة بين ضفتي الأطلسي تبقى حصننا المنيع ضد انعدام الاستقرار والعنف" وأضاف "إنني على ثقة بأننا سنعزز شراكاتنا ونواجه أولئك الذين يعمدون إلى مهاجمة أبرياء أو آلياتنا الديموقراطية وحرياتنا".

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا