العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

هجوم مضاد لداعش في ريف الرقة

DR

عاش ريف الرقة الغربي معارك عنيفة، ليلة الاثنين، بين القوات النظامية السورية وتنظيم داعش الارهابي، تمكن من خلالها التنظيم من إحكام قبضته مجددا على محافظة الرقة، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الانسان.

وأكد مدير المرصد رامي عبد الرحمن أن تنظيم داعش الارهابي تمكن من طرد قوات النظام من كامل الحدود الادارية لمحافظة الرقة إثر هجوم عنيف شنه ليلة الاثنين، بعدما استقدم نحو 300 مقاتل من مدينة الرقة إلى الطبقة، للتصدي لقوات النظام والمقاتلين الموالين لها، والتي تقدمت مسافة سبع كيلومترات من مطار الطبقة العسكري.

وتمكن التنظيم، الثلاثاء، من اجبار القوات النظامية على التراجع لمسافة عشرين كيلومترا قبل أن يفرض عليهم الانسحاب إلى خارج المحافظة، بحسب المرصد.

وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان أن الهجوم المضاد الذي شنه التنظيم على القوات الحكومية، استخدم فيه الأسلحة المتوسطة والثقيلة والصواريخ الحرارية، ما أدى إلى مقتل وإصابة 6 عناصر من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، بالإضافة إلى مقتل عدد من 12 عنصرا من التنظيم.

وتقع الطبقة على بعد حوالى 50 كيلومترا غرب مدينة الرقة، وتعتبر مركز عبور رئيسي على ضفاف نهر الفرات، بالقرب من مطار عسكري وسجن خاضع لسيطرة داعش.

ويسيطر تنظيم داعش الارهابي على كامل محافظة الرقة، باستثناء مدينتي تل أبيض وعين عيسى،الخاضعتين لسيطرة القوات السورية الديمقراطية.

 

محمد فرحات- كاتب ومحلل لبناني- بيروت يقدم قراءة في هذا الهجوم المضاد

00:01:22

 

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا