العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

منتخب الأرجنتين يتفكك في روسيا

منتخب الأرجنتين يتفكك في روسيا

غادر النجم ليونيل ميسي والعديد من لاعبي المنتخب الارجنتيني لكرة القدم، معسكرهم في روسيا كل بمفرده، بحسب ما أفاد مصدر في المنتخب الأحد، غداة الاقصاء من ثمن نهائي مونديال 2018 على يد فرنسا (3-4).

وأفاد الفريق الاعلامي التابع للمنتخب انه بعد عودة المنتخب الى مقر معسكره في برونيتسي، من مدينة قازان حيث أقيمت المباراة ضد المنتخب الفرنسي السبت، رحل عدد من اللاعبين بشكل منفرد.

 

وكان ميسي أبرز الراحلين بمفرده إضافة الى حارس المرمى ويلي كاباييرو وغونزالو هيغواين وكريستيان أنسالدي وماركوس روخو وخافيير ماسشيرانو وغابريال ميركادو وادواردو سالفيو ونيكولاس أوتامندي وسيرخيو أغويري.

 

وأفاد مصدر في الفريق الاعلامي ان اللاعبين المرتبطين بأندية أوروبية قرروا السفر بشكل منفرد 'مع الاخذ في الاعتبار المسافات' التي تبعدهم عن الوجهات التي يعتزمون الذهاب اليها.

 

وأوضح مصدر آخر في الفريق الاعلامي ان الطائرة الخاصة العائدة للمنتخب 'ستقلع ليل الاثنين الثلاثاء في اتجاه بوينوس ايريس'.

 

وقدم حامل لقب المونديال عامي 1978 و1986 أداء مخيبا في البطولة الحالية، وتأهل الى الدور ثمن النهائي بصعوبة عن المجموعة الرابعة، بعد تعادل مع ايسلندا (1-1) وخسارة قاسية أمام كرواتيا (صفر-3)، وفوز على نيجيريا (2-1) بهدف سجله ماركوس روخو قبل النهاية بأربع دقائق.

 

وخرجت الارجنتين من المنافسة على يد فرنسا في مباراة حماسية في الدور ثمن النهائي السبت، تقدم فيها الارجنتينيون 2-1، قبل ان يسجل 'الديوك' ثلاثة أهداف متتالية، بينها هدفان للنجم الشاب كيليان مبابي.

 

ومنذ بدء المشاركة الأرجنتينية في المونديال الروسي، سرت تقارير صحافية عدة عن وجود شرخ بين اللاعبين والمدرب خورخي سامباولي، حاولت الأطراف المعنية في الاتحاد والمنتخب نفيه.

 

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا