العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

معركة الحقائب ورئاسة مجلس النواب تنذر بأزمة جديدة في تشكيل الحكومة

DR

ملامـح الحكومـة المقبلـة باتت تتضـح خاصـة بعـد التـوافق على مشاركـة احزاب الاغلبيــة السابقـة المشكلـة مـن اربعـة احزاب يضاف إليهـا الاتحاد الدستـوري، فيما لن يتجاوز مجمـوعَ عـدد الوزارات ثلاثيـن حقيبـة ستوزع على الاحزاب، بتراتبيـة تحترم  نتائج االانتخابات، حسب الصحف المغربية

وتكتب  جريـدة الخـبر، أن معركةَ الحقائب ورئاسة َمجلس النواب تنذر بأزمة جديدة في تشكيل الحكومة، وقالت إن الصراع سيشتد حول الحقائب الإستراتيجية، وعلى رأسها قطاعات المالية والفلاحة والتجهيز والخارجية والسكنى،

وأرباب المؤسسات التعليمية الخاصة، قرّروا مقاضاة الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين، ومن خلالها وزارة التربية الوطنية، بسبب إقدامها على التعاقد مع أساتذة التعليم الخصوصي، الذين  نجحـوا في اجتياز  مباراة التوظيف بالعقدة، بدعوى عدم قانونية التعاقد مع أجير متعاقد مع مشغل آخر.

نتحـول الــــــــــى الجـزائـر، والبدايـة مـن صـحيفة الشروق التي تكتب ان  الحزم الذي ابـدتـهُ الحكومـة اتـجاهَ  الاحتجاجات التي شهـدتها البلاد بسبب الاجراءات التي جاء بها قانون الماليــــــة، تكـشف ان السلطات لـم تعـد تتـوفرُ على الكـثير مـن الحلـولِ لمـواجهـة الشـارع مـثل ما كان عليـه الامر سابقـا، عندمـا تم اللجـوء إلأى أمـوالِ الريـعِ النفطـي، وفق ما صاطلـح عليـه بشراء السلم الاجتمـاعـي. وهو حـل تقـول الشروق بات اليـوم بعـيد المنالْ فـي ظل الضائقة  المالية الناجمة عن تراجع اسعار النفط.

في تونـس، دراسـة انجزهـا المركز الدولي للدراسات الاستراتيجيـة والامنيـة، كشف أن عـدد المتطرفات في السجـون التونسيـة يناهز مـائـة وخمـسين من المنتميات لتنظيم داعـش، شاركن بحسب الدراسـة بشكل او آخر في الهجمات التي شهدتها البلاد، الدراسة تتحدث عن الطرق التي تم بهـا تجنيـد هؤلاء النسوة، واستقطابهـن لتخلص إلى التساؤل التالي اي خطر ينتظر الاجيال القادمـة، بعد عودة جيل من المتطرفات إلى تونس.

  في الختام عودة إلى الجزائر حيث  اهتمـت  جل الصحف بتتويـج الدولي الجزائـري رياض محرز، بجـائزة افـض لاعب افريقي لسنـة الفـين وستة عشر، ليصبـح ثالث جزائر يحقق اللقب، بعد الخضـر بلـومـي سنـة واحد وثمانيـن ورابح ماجر سنـة سبعـة وثمـانيـن.

إضافة تعليق

انظر أيضا