العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

مصر: مظاهرات يوم الغضب تسقط مصابين

مصر: مظاهرات يوم الغضب تسقط مصابين

سقط مصابون اليوم الثلاثاء في مصر في اشتباكات بين الشرطة ومحتجين خلال مظاهرات 'يوم الغضب' التي انطلقت في مختلف أنحاء البلاد ضد الرئيس حسني مبارك وحكومته. ...

يوم الغضب، الذي دعا إليه نشطاء الإنترنت، أتى موافقا ليوم عطلة رسمية بمناسبة عيد الشرطة، للاحتجاج على الفقر والبطالة والقمع، حسب ما أورده ناشطون مصريون على موقع فايس بوك الاجتماعي" نزولنا جميعا يوم 25 هو بداية للنهاية، نهاية كل الصمت والرضا والخنوع لما يحدث في بلادنا وبداية لصفحة جديدة من الايجابية والمطالبة بالحقوق".

ووضعت جماعات تقول إنها تعبر عن الشبان المصريين المستائين بسبب مستوى الفقر والاضطهاد دعاية كبيرة للاحتجاجات على شبكة الانترنت وبخاصة على موقع فيسبوك تحت شعار "25 يناير هارجع حق بلدي".

ولم توجه جماعة الإخوان المسلمين أكبر جماعة معارضة في مصر الدعوة لاتباعها للمشاركة، ولكنها قالت ان البعض سيشاركون فيها على مسؤوليتهم الشخصية، بينما دعا محمد البرادعي، الرئيس الاسبق للوكالة الدولية للطاقة الذرية واحد زعماء خركة التغيير، المصريين الى المشاركة.

واستخدمت الشرطة خراطيم المياه في تفرقة محتجين في وسط العاصمة، كما أطلقت العديد من قنابل الغاز المسيل للدموع على المحتجين الذين حاولوا الوصول إلى ميدان التحرير بعد منعهم من الوصول إلى مبنى وزارة الداخلية القريب ومبنى قصر عابدين أحد القصور الرئاسية.

ومن بين الشعارات التي رفعت وردد المتظاهرون هتافات مثل "تونس هي الحل" و"تونس مش أحسن من مصر" و"يسقط يسقط حسني مبارك"، كما قذفوا الشرطة بالأحجار.
وكانت الحكومة المصرية قد حذرت النشطاء المعارضين بأنهم سيواجهون الاعتقال إذا قاموا بتنظيم مسيرات احتجاجية يوم الثلاثاء للمطالبة بإصلاحات ديمقراطية واجتماعية.
 

إضافة تعليق

انظر أيضا