العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

مشاهير يبكون خسارة كلينتون !

مشاهير يبكون خسارة كلينتون !

DR

بكت مايلي سايرس وتعهدت مادونا بعدم الاستسلام في حين دعت ليدي جاجا للتحلي باللطف وحثت كاتي بيري الأمريكيين على عدم البكاء بعد أن فاجأ دونالد ترامب العالم بهزيمة منافسته الديمقراطية هيلاري كلينتون المرشحة المفضلة بقوة في الانتخابات الرئاسية الأمريكية.

وسادت حالة من الصدمة بين صفوف المشاهير الذين دعموا هيلاري كلينتون منذ اليوم الأول من حملتها في السباق الرئاسي نحو البيت الابيض، رافضين التصديق بما آلت إليه نتائج صناديق الاقتراع، لاسيما وان استطلاعات الرأي كانت مطمئنة إلى حد بعيد وتعد بوصول كلينتون سدة الحكم.

ونشرت مايلي سايرس البالغة من العمر 23 عاما، مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي الأربعاء، تقول من خلاله وهي تبكي، إنها لم تستطع النوم بسبب خسارة كلينتون، إلا أن المغنية المعروفة بأغان مثل "ريكينج بول" والتي قالت في وقت سابق هذا العام إنها سترحل عن البلاد إذا فاز ترامب دعت للوحدة قائلة "دونالد ترامب، أنا أقبل بك رئيسا للولايات المتحدة، أرجوك عامل هؤلاء الناس بالتعاطف والاحترام."

ومن جهتها توجهت ليدي جاجا إلى برج ترامب في مانهاتن في وقت مبكر اليوم ونشرت صورة لنفسها على موقع انستجرام وهي تحمل ملصقا كتب عليه "أريد أن أعيش في بلد حنون، الحب يهزم الكراهية".

وغردت المغنية شير، التي قالت في وقت سابق إنها ستسافر إلى كوكب المشترى إذا انتخب ترامب، في حسابها على موقع تويتر "العالم لن يعود كما كان، أشعر بالحزن على الشباب" دون ان تتحدث عن الرحيل عن الولايات المتحدة، في حين علقت  كاتي بيري التي أحيت عدة حفلات لكلينتون في عدد من التجمعات الانتخابية قائلة "لا تقفوا مكتوفي الأيدي، لا تبكوا، تحركوا، نحن أمة لا تسمح للكراهية بأن تقودنا."

وقالت مادونا على في تغريدة لها على موقع تويتر"حريق جديد يشتعل، لن نستسلم، لن نرضخ." وانضمت أيضا مؤلفة كتب هاري بوتر جيه.كيه. رولينج البريطانية إلى الجدل الدائر، بعد أن دعت أنصارها لتحدي "العنصرية والكراهية".

وكتبت الممثلة كريستي ألي قائلة "تهانينا أيها الرئيس ترامب، رغم كل الصعاب، رغم المؤسسة وحتى رغم معظم أعضاء الحزب الجمهوري لقد فزت." فيما كتب الممثل ستيفن بولدوين شقيق النجم أليك بولدوين على تويتر بأنه "فخور بأن يكون جزءا من هذا التاريخ المذهل."

إضافة تعليق

انظر أيضا