العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

مسؤول مغربي: حوالي%50 من الإستثمارات المغربية الخارجية خلال السنوات الأخيرة موجهة لإفريقيا

مسؤول مغربي: حوالي%50 من الإستثمارات المغربية الخارجية خلال السنوات الأخيرة موجهة لإفريقيا

DR

أكد مسؤول بمديرية الخزينة والمالية الخارجية بوزارة الاقتصاد والمالية، اليوم الأربعاء بعمان، أن حجم الاستثمارات المغربية المنجزة في إفريقيا خلال السنوات الأخيرة، تمثل ما يقارب من 50 في المائة من إجمالي الاستثمارات المغربية المنجزة في الخارج.


وأشار السيد محسن صافي، في مداخلة له خلال الجلسة الثانية المنظمة بعنوان "فرص الاستثمار في إفريقيا والدول العربية"، في إطار المنتدى الاقتصادي الإفريقي – العربي، اليوم في العاصمة الأردنية عمان، إلى أن المغرب كان دائما حاضرا في القارة الإفريقية من خلال العلاقات الثنائية والمشاريع الاستثمارية المشتركة، مبرزا بعض المشاريع الرائدة المنجزة في عدد من الدول الإفريقية الصديقة والشقيقة. 

وأبرز في هذا الصدد، التجربة الرائدة للمغرب في مجال الاستثمار بالقارة الإفريقية، والتي تقوم على منطق رابح- رابح، وعلى بناء شراكات مستقبلية في شتى المجالات أساسها تأسيس تنمية مستدامة والاستثمار في العنصر البشري وتأهيله ليساهم في التنمية المحلية وخلق الثروة، وذلك بفضل الرؤية المتبصرة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس.

وأشار إلى اتفاقيات حماية وتشجيع الاستثمارات الموقعة بين المغرب وعدد من الدول الإفريقية، وكذا اتفاقيات عدم الإزدواج الضريبي، فضلا عن اتفاقيات تجارية تفضيلية وبرامج لنقل الخبرات في عدة مجالات كالفلاحة والسياحة والاقتصاد المعرفي.

وأضاف أن تجربة المغرب، باعتباره بوابة إلى إفريقيا وبفضل علاقاته التاريخية معها، تتميز أيضا بحضور شبكة واسعة من القطاع البنكي، إلى جانب شركات التأمين والخدمات خاصة النقل الجوي، مشيرا إلى أن تجربة المغرب من خلال شراكات متعددة خاصة مع الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة، جعلته نموذجا في خلق شراكات جنوب – جنوب.

وذكر بأن السياسة الإفريقية للمغرب تحظى بالرعاية السامية والخاصة لجلالة الملك الذي جعل إفريقيا في صلب أولويات جلالته لاسيما في أبعادها الإنسانية والثقافية والاقتصادية.

وأشار السيد الصافي إلى السياق الجيو- اقتصادي لتنظيم هذا المنتدى الاقتصادي العربي - الإفريقي لتعزيز الشراكة مع إفريقيا بالنظر إلى الأهمية الاقتصادية المتزايدة للقارة وخصوصيات ومستلزمات إنجاح هذه الشراكة. 

ويشارك في المنتدى الاقتصادي الإفريقي – العربي، الذي تنظمه غرفة تجارة الأردن بالتعاون مع اتحاد الغرف العربية ومجموعة الاقتصاد والأعمال اللبنانية، أكثر من 500 مشارك يمثلون 55 دولة عربية وإفريقية وأجنبية من بينها المغرب.

ويناقش المشاركون في هذا المنتدى الذي يتضمن جلسات حوارية، الفرص الجديدة لتطوير التعاون الاقتصادي والتجاري والاستثماري بين المنطقتين العربية والإفريقية.

إضافة تعليق

انظر أيضا