العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

مزيد من عمليات تدقيق الهويات على الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي

مزيد من عمليات تدقيق الهويات على الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي

DR

بدأت اليوم الجمعة، عمليات تدقيق الهويات عند نقاط الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي بموجب قانون يستهدف "المقاتلين الأجانب" العائدين من مناطق النزاعات والحروب.

وبخصوص هذه الخطوة، أعلنت المفوضية الأوروبية الخميس، أن "الأوروبيين سيواجهون عمليات تدقيق منتظمة على الحدود الخارجية لمنطقة "شنغن" اعتبارا من الجمعة ، بموجب قانون يستهدف المقاتلين الأجانب العائدين من العراق و سوريا".

وأوضحت المصادر ذاتها أن هذا الاجراء يهدف بالأساس إلى "التحقق من أن الأشخاص الذين يعبرون الحدود لا يشكلون تهديدا للنظام العام و الأمن الداخلي".

وأكد الاتحاد الأوروبي أن هذا الإجراء "يأتي ردا على الاعتداءات التي وقعت في باريس في شهر نونبر من عام 2015، والتهديد المتزايد للمقاتلين الإرهابيين الأجانب".

وحسب المفوضية الأوروبية فإن "الدول الأعضاء ستلتزم اعتبارا من الجمعة بإجراء عمليات تفتيش منتظمة على الحدود الخارجية والتي ستشمل أيضا مواطني الاتحاد الأوروبي".

إضافة تعليق

انظر أيضا