العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

مديرو شركات يطالبون ترامب بعدم إلغاء برنامج لتسوية اوضاع مهاجرين

مديرو شركات يطالبون ترامب بعدم إلغاء برنامج لتسوية اوضاع مهاجرين

دعا مديرو عشرات من الشركات الكبرى بينها امازون وفيسبوك الرئيس دونالد ترامب الى عدم الغاء برنامج يتيح لمئات آلاف الشبان الذين لا يحملون اوراقا قانونية البقاء في الولايات المتحدة.

وفي رسالة وجهوها الى الرئيس  الأمريكي وزعماء الجمهوريين والديموقراطيين في الكونغرس، حذر هؤلاء وبينهم مديرو سيسكو واي باي وجنرال موتورز ومايكروسوفت من التأثير الاقتصادي المحتمل لعملية اعادة النظر في وضع نحو 800 الف شخص.

وأوضح البيت الأبيض أن أي قرار لم يتخذ حول مصير هذا البرنامج المعروف باسم "داكا" والذي وضعه باراك اوباما بهدف تسوية اوضاع مهاجرين غير شرعيين وصلوا الى الولايات المتحدة حين كانوا دون ستة عشر عاما.

والشروط للافادة من البرنامج كانت أن يكون عمر الشخص المعني اقل من 31 عاما في يونيو 2012 وان يكون اقام في البلاد منذ 2007 من دون سوابق اجرامية خطيرة. ويكفل البرنامج في هذه الحال عدم طرد المهاجر وامكان ممارسته عملا في شكل قانوني.

وقال مديرو الشركات في رسالتهم ان هؤلاء الشبان "كبروا في اميركا وهم مسجلون لدى السلطات الاميركية (...) ويسددون الضرائب ويؤدون دورا نشطا في مجتمعاتهم".

ونبهوا الى ان التراجع عن البرنامج سيجعل هؤلاء "يخسرون امكان العمل في شكل قانوني في هذا البلد مع خطر ترحيلهم"، موضحين ان هذا الامر قد يتسبب بخسارة لاجمالي الناتج الداخلي الاميركي تقدر ب460,3 مليار دولار.

ويرفض عدد من الجمهوريين هذا البرنامج معتبرين انه "عفو" غير مبرر.

 

إضافة تعليق

انظر أيضا