العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

مدونون: منذ مباراة المغرب لعنة تطارد رونالدو ..!

مدونون: منذ مباراة المغرب لعنة تطارد رونالدو ..!

منذ 20 من يونيو الماضي، لم يستطع النجم البرتغالي كريسيانور رونالدو، أن يسجل أي هدف  في مباراة رسمية، فالهدف الأخير الذي سجله 'الدون' كان في مرمى المنتخب المغربي في المباراة التي جمعت البرتغال والأسود برسم الجولة الثانية من دور المجموعات لنهائيات كأس العالم روسيا 2018.

هدف رونالدو في مرمى المنتخب المغربي، أسال الكثير من المداد حول شرعيته ومباراة المغرب والبرتغال أثارت الكثير من الجدل حول طريقة استعمال تقنية الفيديو، ومنذ تلك الفترة رونالدو مازال صائما عن التهديف.

رواد مواقع التواصل الاجتماعي في المغرب لم يتركوا فرصة عجز رونالدو عن التهديف تمر دون أن يربطوها بمباراة المغرب في روسيا، بتعابير مختلفة عبر مدونون هي ( لعنة المغاربة – رونالدو لم يسجل منذ مباراة المغرب – إنها دعوة المظلوم .. ).

الكثير من الصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي، تطرقت لإشكالية رونالدو مع هز مرمى الخصوم بعد انتقاله إلى نادي يوفنتوس الإيطالي مباشرة بعد نهائيات مونديال روسيا.

الأكيد أن رونالدو لعب مع ناديه يوفنتوس أزيد من 270 دقيقة ومع المنتخب البرتغالي لعب رونالدو 266 دقيقة بعد هزه مرمى الأسود برأسية في الدقيقة الرابعة من مباراة ملعب لوزنيكي بروسيا.

خاض رونالدو أزيد من 536 دقيقة بعد هزه مرمى منير المحمدي في روسيا ولم يتمكن من التسجيل، نصف هذه الدقائق كانت في مونديال روسيا ونصفها الآخر مع 'اليوفي' في الدوري الإيطالي، هل هي أجواء إيطاليا الصعبة أم أنها لعنة تطارده كما يقول المدونون؟.

 

آخر هدف لرونالدو في مباراة رسمية:

 

إضافة تعليق

انظر أيضا