العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

مدريد تدعو إلى جولة جديدة من المشاورات لاختيار مرشح آخر لرئاسة الحكومة المحلية لكتالونيا

مدريد تدعو إلى جولة جديدة من المشاورات لاختيار مرشح آخر لرئاسة الحكومة المحلية لكتالونيا

دعت سورايا ساينز دي سانتا ماريا نائبة رئيس الحكومة الإسبانية الأربعاء روجر تورينت رئيس البرلمان الجهوي الكتالاني إلى فتح جولة جديدة من المشاورات من أجل اختيار مرشح آخر لرئاسة الحكومة المحلية لكتالونيا غير كارليس بوجديمونت المتابع من طرف القضاء الإسباني .

وأكدت نائبة رئيس الحكومة الإسبانية في تصريحات صحفية على هامش لقاء حضرته في فلانسيا ( شرق إسبانيا ) أن على السيد روجر تورينت " أن يفتح مشاورات ( مع الأحزاب السياسية ) من أجل إنقاذ الوضع الذي تسبب فيه السيد بيغدومنت " مشيرة إلى أن الوقت قد حان " للتفكير في مستقبل بلادنا " .

وقالت " لا يمكنني أن أصدق أنه من بين أكثر من مائة نائب بالبرلمان الجهوي لكتالونيا ليس هناك من يستطيع أن يستأنف طريق الحوار والتوافق " ودعت إلى ضرورة استعادة الاستقرار والوضع الطبيعي في كاتالونيا " الذي كان دائما موجودا في إسبانيا " البلد القوي الموحد والمتضامن " .

وكان روجر تورنت رئيس البرلمان الجهوي لكتالونيا قد أعلن صباح الثلاثاء عن تأجيل الجلسة الافتتاحية التي كانت مخصصة لتنصيب الرئيس الجديد للحكومة المحلية للإقليم والتي كانت مقررة في نفس اليوم ابتداء من الساعة الثالثة بعد الزوال .

وقال رئيس البرلمان الكتالاني أن هذه الجلسة العامة لم يتم إلغاؤها وإنما تأجلت حتى يتم إجراء عملية تنصيب " حقيقية وفعالة وبدون تدخل " .

وشدد على أنه لن يقترح مرشحا آخر لرئاسة الحكومة المحلية لكتالونيا ( جينارليتات ) مضيفا أنه ليس من حق الحكومة المركزية أو المحكمة الدستورية أن تقرر من سيكون هذا المرشح .

ويأتي هذا التأجيل بعد قرار المحكمة الدستورية تعليق التنصيب عن بعد لكارليس بوجديمونت كرئيس للحكومة المحلية للإقليم وهو الذي يتواجد ببلجيكا هربا من متابعات القضاء الإسباني .

وقد أعيد انتخاب بوجديمونت نائبا بالبرلمان الجهوي لإقليم كتالونيا خلال الانتخابات المبكرة التي جرت يوم 21 دجنبر الماضي قبل أن يصبح مرشحا لرئاسة الحكومة المحلية للإقليم بدعم من حلفائه المؤيدين لاستقلال المنطقة .

إضافة تعليق

انظر أيضا