العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

مخاوف أمنية تدفع تشاد إلى إغلاق حدودها مع ليبيا

DR

أعلنت تشاد الخميس، عن إغلاقها الحدود الطويلة التي تجمعها بالجارة ليبيا، مع تعزيز تواجدها العسكري في المنطقة بقوات خاصة، لمنع تدفق المقاتلين المتطرفين من الأراضي الليبية التي تعيش ويلات الحرب، منذ انتفاضة عام 2011، التي أطاحت بمعمر القذافي.

وقالت تشاد إنها تخشى من أن يفر المقاتلون إلى الجنوب عبر الحدود، ما جعلها تتخذ بسرعة خطوة غلق الحدود كإجراء أمني احترازي، وذلك بعد تحرك بعض المجموعات المعزولة باتجاه جنوب ليبيا أي على الحدود الشمالية للتشاد، ما يعرضها حسب قول رئيس الوزراء التشادي ألبرت باهيمي باداكي إلى " خطر التسلل المحتمل." لاسيما وأن المنطقة المقصودة تعتبر "منطقة عمليات عسكرية".

ويعتبر الجيش التشادي واحدا من أقوى جيوش المنطقة، إذ يلعب حاليا دورا رئيسيا في جهود مكافحة جماعة بوكو حرام المتشددة المرتبطة بتنظيم داعش في نيجيريا المجاورة.

توضيحات خالد الشكراوي، الباحث بمعهد الدراسات الإفريقية بالرباط .

00:01:22

 

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا