العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

مجلس الشيوخ الأميركي يقر تخفيضا ضريبيا تاريخيا في انتصار لدونالد ترامب

مجلس الشيوخ الأميركي يقر تخفيضا ضريبيا تاريخيا في انتصار لدونالد ترامب

DR

حقق الرئيس الاميركي دونالد ترامب ليل الجمعة السبت انتصارا مرحليا ثمينا مع اقرار مجلس الشيوخ الأميركي مشروع إصلاح مالي تاريخي وخفضا هائلا في الضرائب.

ويتحتم الآن التوفيق بين النص الذي أقر بـ51 صوتا مقابل 46 والصيغة التي تبناها مجلس النواب في 16 نونبر. واعلن نائب الرئيس مايك بنس بنفسه نتيجة التصويت وسط تصفيق حاد في المجلس قبيل الساعة الثانية فجرا.

وسيكون هذا أول إصلاح كبير في عهد الرئيس الخامس والاربعين للولايات المتحدة الذي لم ينجح في تنفيذ وعده بإلغاء قانون الضمان الصحي الذي أقره سلفه باراك أوباما.

وصوت جميع الجمهوريين في مجلس الشيوخ باستثناء بوب كوركر مع الإصلاح قبيل الساعة 2,00 من صباح السبت، فيما عارضته الأقلية الديموقراطية بالإجماع. وقبل التصويت، تم إقرار تعديلين أحدهما جمهوري والثاني ديموقراطي في سلسلة طويلة من عمليات التصويت.

وبموجب الإصلاح الضريبي، تخفض الضريبة على الشركات من 35 الى عشرين بالمئة. وستنخفض ضرائب كل فئات المكلفين وان كان تأثير ذلك سيتراجع تدريجيا خلال العقد المقبل. كما يفترض ان يسمح بتبسيط القوانين الحالية حتى يتمكن المكلفون من تعبئة بياناتهم الضريبية على ما يشبه "بطاقة بريدية".

وكانت المعركة شرسة داخل المعسكر الجمهوري. فقد امضت الاغلبية الساعات الـ24 الاخيرة في مراجعة صيغتها بتكتم شبه كامل من اجل ارضاء الاعضاء الذي كانوا يهددون بمعارضته.

وحصل احدهم على تعهد من البيت الابيض بتسوية مشكلة الشبان المهاجرين المهددين بالطرد، بينما انتزع آخر تنازلات للابقاء على بعض مكتسبات قانون "اوباماكير".

وكان المروجون للاصلاح اكدوا اولا ان خفض الضرائب سيمول نفسه بنفسه بفضل انتعاش النمو. لكن خبراء إحدى اللجان غير الحزبية حذروا بان نحو الف مليار دولار ستضاف الى الدين العام الحالي البالغ عشرين الف مليار دولار.

ولم تشكل الاقلية الديموقراطية سوى معارضة رمزية.

وحول الشكل، دانت المعارضة اعادة كتابة النص في اللحظة الاخيرة والكشف المتأخر عن صفحاته البالغ عددها 479 واعيدت كتابة بعضها بخط اليد في الهوامش.

إضافة تعليق

انظر أيضا