العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

مجلس الأمن الدولي يمدد مهمة المينورسو ويرحب بجهود المغرب الجادة وذات المصداقية من أجل فض النزاع حول الصحراء.

مجلس الأمن الدولي يمدد مهمة المينورسو ويرحب بجهود المغرب الجادة وذات المصداقية من أجل فض النزاع حول الصحراء.

DR

بالأغلبية، صادق مجلس الأمن الدولي، الجمعة، على قراره 2285 الذي أيده عشرة أعضاء وعارضه عضوان، فيما أمسك عن التصويت عليه ثلاثة أعضاء.

 وقد مدد القرار مهمة  المينورسو، بعثة الأمم المتحدة إلى الصحراء بعام، إلى أبريل من العام القادم 2017 .

وأمهل المجلس الأمين العام للأمم المتحدة ثلاثة أشهر لتسوية خلافاته مع المغرب بما يمكن من استئناف المينورسو مهمتها واصفا جهود المغرب للمضي قدما في مسلسل تسوية نزاع الصحراء بالجدية وذات  المصداقية ."

 

وجدد المجلس دعوته للأطراف والدول المجاورة إلى التعاون بشكل كامل مع الأمم المتحدة ومع بعضها بعضا، وإلى تعزيز مشاركتها في سبيل "وضع حد للمأزق الراهن"، وإحراز تقدم نحو إيجاد حل سياسي. وأقر بأن "التوصل إلى حل سياسي لهذا النزاع وتعزيز التعاون بين الدول الأعضاء في اتحاد المغرب العربي من شأنهما أن يسهما في تحقيق الاستقرار والأمن في منطقة الساحل".

وأكد مجلس الأمن الدولي أيضا على ضرورة "تسجيل" سكان مخيمات تندوف، جنوب غرب الجزائر، داعيا إلى "بذل جهود في هذا الصدد".

قراءة في القرار الجديد لمجلس الأمن الدولي مع الدكتور تاج الدين الحسيني، أستاذ العلاقات الدولية بجامعة محمد الخامس بالرباط.

00:01:28

 

إضافة تعليق

انظر أيضا