العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

مالي : متطرف يعترف بتدميره لأضرحة تمبكتو

مالي : متطرف يعترف بتدميره لأضرحة تمبكتو

DR

اعترف متطرف مالي بإشرافه على تدمير أضرحة مدرجة على لائحة التراث العالمي للانسانية، في مدينة تمبكتو المالية، طالبا "الصفح" من شعبه.

وأقر أحمد الفقي المهدي، أحد قادة جماعة أنصار الدين المتطرفة، أمام قضاة المحكمة الجنائية الدولية، بالتهم الموجهة إليه، في سابقة من نوعها في تاريخ المحكمة، إذ يعتبر أول متهم يحاكم لجرائم حرب  تتعلق بتدمير تراث ثقافي.

وقال أحمد الفقي المهدي بعد تلاوة محضر الإتهام أنه "يقر بأنه مذنب ويطلب الصفح"، مضيفا أنه "يشعر بالندم على أفعاله وعلى الأضرار التي سببها لوطنه والإنسانية جمعاء".

وتتهم المحكمة الجنائية الدولية الفقي المهدي بأنه "قاد عمدا هجمات على تسعة أضرحة في تمبكتو وعلى باب مسجد سيدي خلال شهر يوليوز 2012، حيث قالت مدعية المحكمة فاتو بنسودا أن ما أقدم عليه المتشدد يعتبر "جريمة تشكل ضربة للقيم العالمية التي يتوجب علينا حمايتها"، معتبرة ان "ما حدث في تمبكتو صفحة سوداء في تاريخ المدينة".

 

إضافة تعليق

انظر أيضا