العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

مؤتمر حماية المحيطات: شراكة بين المغرب وفرنسا وموناكو لحماية البحر المتوسط من التلوث

انطلقت في العاصمة الأمريكية واشنطن الخميس الجلسة الافتتاحية للمؤتمر الثالث حول المحيطات، تم على هامشها الإعلان عن شراكة بين المغرب وفرنسا وموناكو لحماية البحر الأبيض المتوسط.

وتهم الشراكة الثلاثية حماية البحر الأبيض المتوسط من التلوث، خصوصا الذي تتسبب فيه المخلفات الصناعية، وكذا التغيرات المناخية. وتقوم هذه الشراكة على تعبئة شاملة لدول الحوض المتوسطي لتحقيق الأهداف المسطرة.

من جهة أخرى، أعلن الرئيس الأمريكي باراك أوباما في كلمته بالمؤتمرعن إنشاء محمية طبيعية في المحيط الأطلسي تتضمن وديانا وجبالا تحت سطح البحر قبالة ساحل نيو إنغلاند. ومن المنتظر أن تعلن دول أخرى مشاركة في المؤتمر، بشكل مشترك، إضافة محميات جديدة تغطي مساحة 1.19 مليون كيلومتر مربع من المحيط وهو ما يعادل مساحة جنوب أفريقيا تقريبا.

من جانبه أكد جون كيري في كلمته التي ألقاها خلال الجلسة الافتتاحية للمؤتمر الثالث حول المحيطات، أن حماية المحيطات ليست خيارا بل ضرورة مطلقة للمجموعة الدولية، لكي تفي بالتزاماتها تجاه الأجيال القادمة.

يشار إلى أن هذه التظاهرة، التي تنظم تحت شعار "محيطنا، مستقبلنا"، تعرف مشاركة العديد من البلدان، من بينها المغرب، ممثلا بالوزيرة المنتدبة المكلفة بالبيئة والمبعوثة الخاصة ل"كوب22" حكيمة الحيطي.

تفاصيل ما جرى في المؤتمر في تقرير موفد ميدي1 الخاص إلى واشنطن زهير التومي:  00:01:54

 

 

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا