العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

ليبيون يقولون حظر الاسلحة يؤثر سلبا على التجارة والصيد

ليبيون يقولون حظر الاسلحة يؤثر سلبا على التجارة والصيد

قال مسؤولون ليبيون في حرس السواحل والموانئ، انه منذ منتصف مارس اذار لم ترس في ميناء طرابلس سوى سفينتين بعدما كان مفعما بالنشاط وان حظر الاسلحة الذي يفرضه حلف شمال الاطلسي يضيق الخناق على التجارة ويمنع الصيادين من الخروج الى البحر. ...

وتساعد سفن وطائرات الحلف في البحر المتوسط، في تنفيذ حظر الاسلحة الذي فرضته الامم المتحدة على نظام معمر القذافي وفي المراقبة والتفتيش و-اذا اقتضى الامر- تحويل مسار السفن التي يشتبه بأنها تحمل أسلحة أو مرتزقة.
ومع فرض حلف الاطلسي منطقة حظر للطيران أيضا، تحصل ليبيا على معظم امدادات الغذاء والوقود والسلع الاخرى من تونس المجاورة لكن نقص الوقود أدى الى اصطفاف طوابير طويلة أمام محطات البنزين.
وقال عمران الفرجان رئيس حرس السواحل الليبي، انه يمكن القول ان هناك حصارا كاملا على ليبيا يجوع الاطفال متهما حلف الاطلسي بمخالفة قرار مجلس الامن الدولي الذي يفرض الحظر.
وأبلغ الصحفيين أن الوضع وصل الى حد منع الليبيين من التحرك داخل مياههم الاقليمية، وان هذا سبب ارباكا وأوقف النشاط البحري في المياه الليبية. وقال انه كان من المقرر وصول عشر سفن على الاقل الى الميناء منذ 15 مارس لكن جرى رد سبعة منها بعد عمليات تفتيش قام بها الحلف. وكان النشاط في الميناء بطيئا أمس الخميس.
وقام بعض العمال بتفريغ شحنة زنتها 32 ألف طن من الارز الامريكي نقلتها سفينة قال مدير الميناء ناصر الشيباني انها اخر سفينة تجارية، وصلت الى طرابلس في 17 ابريل وهي امدادات تم شراؤها من السوق الحرة قبل اندلاع القتال في ليبيا، وقال الشيباني ان سفينة تحمل الحبوب وصلت في العاشر من ابريل.
ولم يدل حلف شمال الاطلسي بتعليق فوري على الاتهامات الليبية. ويقول الحلف ان 18 سفينة تقوم بدوريات في البحر المتوسط لتطبيق حظر الاسلحة الذي فرضته الامم المتحدة.
وقال انه وجه نداءات الى 484 سفينة وان قواته صعدت الي 11 سفينة منذ بدء عمليات حظر الاسلحة، وأضاف أنه حول مسار خمس من تلك السفن.
وقال الفرجان ان السفن التي تم تحويل مسارها عن ليبيا لم تكن تحمل أي سلع محظورة بل مواد غذائية ووقود ومعدات طبية وسيارات مدنية وقطع غيار.
وقال انه يتفهم لماذا جرى تحويل مسار السفينة، التي كانت تحمل سيارات رباعية الدفع لانها قد تستخدم لاغراض عسكرية لكنه لا يفهم سبب تحويل شحنات أخرى. وقال الفرجان ان قرار مجلس الامن الدولي واضح فيما يتعلق بحظر الاسلحة والعتاد العسكري.
وأضاف أن الحظر جعل من الصعب على حرس السواحل الليبي، القيام بدوريات في المياه الاقليمية الليبية وان هذا بدوره يثني قوارب الصيد الكبيرة عن الخروج الى البحر.
وعلى شاطئ البحر في طرابلس كان هناك صياد لا يزال يبيع السمك. وقال الفرجان انه لا يمكن القول انه جرى منع الليبيين من الصيد لكن ما حدث أثر سلبا على الصيد. وأضاف أنهم يحاصرون البحر تحت شعار حظر الاسلحة.

إضافة تعليق

انظر أيضا