العضوية

تسجيل الدخول

اشترك إذا لم يكن لديك حساب

ليبيا: بعد فقدانها السيطرة على الهلال النفطي، حكومة الوفاق تدعو للحوار لتفادي مواجهة عسكرية

DR

دعت حكومة الوفاق الوطني الأطراف المعنية بتطور الأوضاع في ليبيا إلى الاجتماع لمناقشة التطورات الأخيرة غداة سيطرة القوات الموالية للحكومة الموازية على موانئ تصدير النفط الرئيسية شرق البلاد.

واعتبر رئيس حكومة الوفاق الوطني فايز السراج في بيان له أن ليبيا تمر "بمرحلة مفصلية"، مشددا على أنه لن يقبل بأن "يقود طرفا ليبيا ضد طرف ليبي آخر"، في إشارة إلى إمكانية وقوع مواجهات مع القوات الموالية للواء خليفة حفتر التي سيطرت على موانئ تصدير النفط.

وكانت القوات الموالية للحكومة الموازية في ليبيا، والتي يقودها اللواء خليفة حفتر، أعلنت الثلاثاء بسط سيطرتها على ميناء البريقة النفطي دون قتال، لتعود الأربعاء وتؤكد أنها سلمت إدارة موانئ التصدير في ما يعرف بالهلال النفطي إلى المؤسسة الوطنية للنفط.

وبضمها ميناء البريقة، أكملت القوات التي يقودها اللواء خليفة حفتر بسط سيطرتها على كل الموانيء والمنشآت النفطية في ما يعرف بالهلال النفطي الممتد من سرت إلى بنغازي، بعد هجوم واسع نفذته القوات الموالية للحكومة الموازية.

وفي ردود الفعل الدولية، جددت الولايات المتحدة وفرنسا ألمانيا وإيطاليا وإسبانيا وبريطانيا دعمها لحكومة الوفاق الوطني باعتبارها الجهة التنفيذية الشرعية الوحيدة في ليبيا، وأن أي تعاون في مجال النفط يجب أن يتم عبرها.

يقدم أحمد الديب، الكاتب والمحلل السياسي الليبي من القاهرة، قراءته للتطورات الأخيرة في ليبيا:  00:01:40

يتبع

إضافة تعليق

انظر أيضا